Social Icons

الثلاثاء، 28 ديسمبر، 2010

القبر نعيمة وعذابة

صفة نعيم القبر وعذابه :-     
  ذكر الرسول صلى الله عليه وسلم في حديث البراء بن عازب أن الملائكة تسأل العبد المؤمن في قبره فيحسن الإجابة وعند ذاك [ ينادي منادٍ في السماء : أن صدق عبدي ، فأفرشوه من الجنة ، وألبسوه من الجنة ، وافتحوا له باباً إلى الجنة ، قال : فيأتيه من روحها وطيبها ، ويفسح له في قبره مدّ بصره ، قال : ويأتيه ( وفي رواية: يمثل له ) رجل حسن الوجه ، حسن الثياب ، طيب الريح، فيقول :  أبشر بالذي يسرك ، أبشر برضوان من الله ، وجنات فيها نعيم مقيم ، هذا يومك الذي كنت توعد، فيقول له :  أنا عملك الصالح ، فوالله ما علمتك إلا كنت سريعاً في طاعة الله، بطيئاً في معصية الله ، فجزاك الله خيرا ً ، ثم يفتح له باب من الجنة ، وباب من النار ، فيقال : هذا منزلك لو عصيت الله ، أبدلك الله به هذا ، فإذا رأى ما في الجنة ، قال : رب عجل قيام الساعة ، كيما أرجع إلى أهلي ومالي ، ( فيقال له اسكن ) ] .
 
وذكر صلوات الله عليه وسلامه أن العبد الكافر أو الفاجر بعد أن يسيء الإجابة  [ ينادي منادي في السماء أن كذب ، فافرشوا له من النار ، وافتحوا له باباً إلى النار   فيأتيه من حرها وسمومها ، ويضيق عليه في قبره حتى تختلف فيه أضلاعه ويأتيه ( وفي رواية : ويمثل له ) رجل قبيح الوجه ، قبيح الثياب ، منتن الريح  فيقول : أبشر بالذي يسوؤك ، هذا يومك الذي كنت توعد ، فيقول:
 
(وأنت فبشرك الله بالشر ) ، من أنت ؟ فوجهك الوجه الذي يجيء بالشر ، فيقول  أنا عملك الخبيث ، فوالله ما علمتك إلا كنت بطيئاً عن طاعة الله ، سريعاً إلى معصية الله  ، فجزاك الله شراً ، ثم يقيض الله له أعمى أصم أبكم في يده مرزبة ، لو ضرب بها جبل كان ترابا ً، فيضربه حتى يصير بها تراباً ، ثم يعيده كما كان ، فيضربه ضربة أخرى ، فيصيح صيحة يسمعه كل شيء إلا الثقلين ، ثم يُفتح له باب من النار ، ويمهد من فرش النار ، فيقول : رب لا تُقِم الساعة ] .
 
وفي حديث أنس أن العبد المؤمن إذا أجاب الإجابة الصادقة في قبره  يقال له : انظر إلى مقعدك من النار أبدلك الله به مقعداً من الجنة ، قال النبي صلى الله عليه وسلم: فيراهما جميعاً ، قال قتادة : وذكر لنا أنه يفسح له في قبره ] وذكر في حديث أنس أن الكافر والمنافق بعد أن يجيب في قبره تلك الإجابة الكاذبة  يقال له : [ لا دريت ولا تليت ، ثم يضرب بمطرقة من حديد ضربة بين أذنيه ، فيصيح صيحة يسمعها من يليه إلا الثقلين ] [ أخرجه البخاري ومسلم  ] .
 
ولمسلم : [ إن العبد إذا وضع في قبره ، ثم ذكر نحواً مما تقدم إلى قوله : وذكر لنا: أنه يفسح فيه سبعين ذراعاً، ويملأ عليه خضراً إلى يوم يبعثون ".
 
 وفي رواية لأبي داود أن العبد المؤمن بعد أن يسأل ويجيب ،  "ينطلق به إلى بيت كان له في النار ، فيقال له : هذا كان لك ولكن الله عصمك ، فأبدلك به بيتاً في الجنة ، فيراه ، فيقول : دعوني حتى أذهب فأبشر أهلي ، فيقال له : اسكن  ].
 
وهذا الذي أشارت إليه الأحاديث من أنَّ كل إنسان يعرض عليه مقعده بعد أن يسأل في قبره مستمر طيلة بقائه في القبر ، وقد صرّح بذلك الرسول صلى الله عليه وسلم ، ففي الحديث الذي يرويه عبد الله بن عمر رضي الله عنهما ، [ أن النبي صلى الله عليه وسلم قال : إن أحدكم إذا مات عرض عليه مقعده بالغداة والعشي  إن كان من أهل الجنة فمن أهل الجنة ، وإن كان من أهل النار فمن أهل النار ، فيقال : هذا مقعدك حتى يبعثك الله يوم القيامة ] .
 
وفي سنن الترمذي عن أبي هريرة أن الرسول صلى الله عليه وسلم أخبر أن الملكين يقولان للعبد المؤمن بعد أن يجيب الإجابة السديدة : [ قد كنا نعلم أنك تقول ذلك ، ثم يفسح له في قبره سبعون ذراعاً في سبعين ، ثم ينور له فيه ، ثم يقال له : نم ، فيقول : أرجع إلى أهلي فأخبرهم ، فيقولان : نم كنومة العروس الذي لا يوقظه إلا أحب أهله إليه ، حتى يبعثه الله من مضجعه ذلك ] ، وأنهما يقولان للمنافق : [ قد كنا نعلم أنك تقول ذلك، فيقال للأرض: التئمي عليه ، فتلتئم عليه  فتختلف أضلاعه ، فلا يزال معذباً حتى يبعثه الله من مضجعه ذلك ] .

 
هل يعذب المسلمون في قبورهم ؟
 
قال القرطبي : "قال أبو محمد عبد الحق : اعلم أن عذاب القبر ليس مختصاً بالكافرين ، ولا موقوفاً على المنافقين ، بل يشاركهم فيه طائفة من المؤمنين ، وكل على حاله من عمله ، وما استوجبه من خطيئته وزللـه"، والأدلة على أن المؤمن قد يعذب في قبره بسبب ذنوبه كثيرة .
 

  
هول القبر وفظاعته :-
  
       روى هانئ مولى عثمان بن عفان ، قال : كان عثمان رضي الله عنه إذا وقف على قبر بكى ، حتى يبل لحيته ، فقيل له : تذكر الجنة والنار فلا تبكي ، وتذكر القبر فتبكي ؟ فقال: إني سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول :
 
 [ القبر أول منازل الآخرة ، فإن نجا منه فما بعده أيسر منه ، وإن لم ينج منه فما بعده أشد منه ] قال : وسمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : [ ما رأيت منظراً قط إلاّ القبر أفظع منه ] أخرجه الترمذي ، ولما كان
 
 
 
ما بعد القبر أيسر منه لمن نجا فإن العبد المؤمن إذا رأى في قبره ما أعد الله له من نعيم يقول : "رب عجل قيام الساعة ، كيما أرجع إلى أهلي ومالي، والعبد الكافر الفاجر إذا رأى ما أعدّ الله له من العذاب الشديد فإنه يقول على الرغم مما هو فيه من عذاب : "رب لا تقم الساعة" لأن الآتي أشد وأفظع .
 
ظلمة القبر
 
ماتت امرأة كانت تَقُمُّ المسجد في عهد الرسول صلى الله عليه وسلم ففقدها الرسول صلى الله عليه وسلم، فأخبروه أنها ماتت من الليل ، ودفنوها ، وكرهوا إيقاظه، فطلب من أصحابه أن يدلوه على قبرها ، فجاء إلى قبرها فصلى عليها، ثم قال : [ إن هذه القبور مليئة ظلمة على أهلها ، وإن الله عزوجل منورها لهم بصلاتي عليهم ] [ رواه البخاري ومسلم  ]

ضمة القبر :-
 
عندما يوضع الميت في القبر فإنه يضمه ضمة لا ينجو منها أحد كبيراً كان أو صغيراً صالحاً أو طالحا ً، فقد جاء في الأحاديث أن القبر ضم سعد بن معاذ ، وهو الذي تحرك لموته العرش ، وفتحت له أبواب السماء ، وشهده سبعون ألفاً من الملائكة، ففي سنن النسائي عن ابن عمر رضي الله عنهما، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : [ هذا الذي تحرك له العرش، وفتحت له أبواب السماء وشهده سبعون ألفاً من الملائكة ، لقد ضم ضمة ، ثم فرج عنه ] .
 
 وفي مسند الإمام أحمد عن ابن عمر أيضاً أن الرسول صلى الله عليه وسلم قال:
 
[ إن للقبر ضغطة لو كان أحد ناجياً منها نجا منها سعد بن معاذ] [ رواه أحمد في مسنده ]  وفي مسندي الطبراني الكبير والأوسط عن ابن عباس رضي الله عنهما، أن الرسول صلى الله عليه وسلم قال : [ لو نجا أحد من ضمة القبر، لنجا سعد بن معاذ ، ولقد ضم ضمة، ثم روخي عنه ] ومما يدل على أن ضمة القبر لازمة لكل إنسان أن الصبيان لا ينجون منها ، ففي مسند الطبراني الكبير عن أبي أيوب الأنصاري بإسناد صحيح وهو في مسنده الأوسط، وفي الكامل لابن عدي عن أنس أن الرسول صلى الله عليه وسلم قال : [ لو أفلت أحد من ضمة القبر لنجا هذا الصبي ] .

فتنة القبر :-
 
كيف تكون فتنته :
 
إذا وضع العبد في قبره جاءته ملائكة على صورة منكرة ، ففي سنن الترمذي [ إذا قبر الميت - أو قال :  أحدكم - أتاه ملكان أسودان أزرقان، يقال لأحدهما : المنكر وللآخر : النكير ، فيقولان ، ما كنت تقول في هذا الرجل ؟ فيقول : ما سكان يقول ، هو عبد الله ورسوله  ، أشهد أن لا إله إلا الله ، وأن محمداً عبده ورسوله .. وإن كان منافقاً قال : سمعت الناس يقولون قولاً ، فقلت مثله ، لا أدري ] .
 
وجاء في الحديث الذي يرويه البراء بن عازب عن الرسول صلى الله عليه وسلم : [ فيأتيه ملكان  شديدا الانتهار  فينتهرانه ، ويجلسانه ، فيقولان له : من ربك ؟ ما دينك ؟ من نبيك ؟ وهي آخر فتنة تعرض على المؤمن ، فذلك حين يقول الله عزوجل : ( يثبت الله الذين آمنوا بالقول الثابت في الحيوة الدنيا ) ، فيقول : ربي الله ، وديني الإسلام ، ونبيي محمد صلى الله عليه وسلم ، فينادي مناد من السماء : أن صدق عبدي ] وقال في العبد الكافر أو الفاجر :[ ويأتيه ملكان شديدا الانتهار فينتهرانه ، ويجلسانه ، فيقولان له : من ربك ؟ فيقول : هاه ، هاه لا أدري ، فيقولان له : ما دينك ؟ فيقول هاه ، هاه لا أدري ، فيقولان فما تقول في هذا الرجل الذي بعث فيكم ؟ فلا يهتدي لاسمه ، فيقال : محمد ، فيقول: هاه هاه ، لا أدري ، ( سمعت الناس يقولون ذاك ، قال : فيقولان : لا دريت ) ( ولا تلوت  ) فينادي مناد أن كذب عبدي ) .
 
وعن أنس رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : [ إن العبد إذا وضع في قبره ، وتولى عنه أصحابه ، وإنه ليسمع قرع نعالهم إذا انصرفوا : أتاه ملكان ، فيقعدانه ، فيقولان له : ما كنت تقول في هذا الرجل ، محمد ؟ فأما المؤمن  فيقول : أشهد أنه عبدالله ورسوله … وأما الكافر أو المنافق ، وفي رواية : أما الكافر والمنافق - فيقول : لا أدري ، كنت أقول ما يقول الناس فيه ، يقال : لا دريت ، ولا تليت.. ] [ رواه البخاري ومسلم وأبو داود والنسائي ].
 
ولم يكن الرسول صلى الله عليه وسلم يعلم في أول الأمر أن هذه الأمة تفتن في قبورها ، ثم أوحى الله له بهذا العلم ، فقد حدّث عروة بن الزبير عن خالته عائشة قالت : دخل عليّ رسول الله صلى الله عليه وسلم ، وعندي امرأة من اليهود وهي تقول : هل شعرت أنكم تفتنون في القبور ؟ قالت : فارتاع رسول الله صلى الله عليه وسلم ، قال : [ إنما تفتن اليهود ] ، قالت عائشة : فلبثنا ليالي ، ثم قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : [ هل شعرت أنه أوحي إلى أنكم تفتنون في القبور ] قالت عائشة : فسمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم - بعد- يستعيذ من عذاب القبر. 

أسباب عذاب القبر :-
 
"الأسباب التي يعذب بها أصحاب القبور على قسمين : مجمل ومفصل ، أما المجمل فإنهم يعذبون على جهلهم بالله وإضاعتهم لأمره وارتكابهم معاصيه".
 
أما المفصل فإن النصوص ذكرت منها الكثير ، وسنشير إلى ما اطلعنا على ذكره في الأحاديث.
 

1، 2 - عدم الاستتار من البول ، والنميمة :
 
روى البخاري ومسلم في صحيحيهما عن ابن عباس رضي الله عنهما قال :
 
[ مر النبي صلى الله عليه وسلم على قبرين ، فقال : إنهما ليعذبان وما يعذبان في كبير ، ثم قال : بلى ، أما أحدهما فكان يسعى بالنميمة ، وأما الآخر فكان لا يستتر من بوله ، ثم قال :  ثم أخذ عوداً رطباً فكسره باثنتين ، ثم غرز كل واحد منهما على قبر ثمّ قال : لعله يخفف عنهما ، ما لم ييبسا ] .
 
وروى النسائي عن عائشة رضي الله عنها قالت : "دخلت عليّ امرأة من اليهود، فقالت : إن عذاب القبر من البول ، فقلت : كذبت ، فقالت : بلى ، إنا لنقرض منه الجلد والثوب ، فخرج رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى الصلاة ، وقد ارتفعت أصواتنا ، فقال : ما هذا ؟ فأخبرته بما قالت فقال : صدقت . قالت : فما صلى بعد يومئذ إلا قال دبر كل صلاة : رب جبرائيل وميكائيل وإسرافيل أعذني من حرّ النار وعذاب القبر".
 
وهذا الذي أشار إليه الحديث  - من أن بني إسرائيل كانوا يقرضون من البول الجلد والثوب - هو من الدين الذي شرعه الله لهم ، ولذلك لما نهاهم من نهاهم عن فعل ذلك عذب في قبره بسبب نهيه ، ففي حديث عبد الرحمن بن حسنة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم ، قال : [ ألم تعلموا ما لقي صاحب بني إسرائيل، كانوا إذا أصابهم البول قطعوا ما أصابه البول منه ، فنهاهم عن ذلك ، فعذب في قبره ] .
 
وقد أخبر الرسول  صلى الله عليه وسلم أن عامة عذاب القبر من البول ، فقد روى أنس رضي الله عنه عن الرسول صلى الله عليه وسلم قال : [ تنزهوا من البول، فإن عامة عذاب القبر منه ] ، ورواه ابن عباس بلفظ [عامة عذاب القبر من البول فتنزهوا منه] ورواه أبو هريرة بلفظ [ أكثر عذاب القبر من البول ] .
 

3. الغلول:
 
ومن الذنوب التي يعذب صاحبها في القبر الغلول ، وقد صح في ذلك أكثر من حديث، فعن أبي هريرة ، قال : أهدى رجل لرسول الله صلى الله عليه وسلم غلاماً يقال له : مدِعم ، فبينما مدعم يحط رحلاً لرسول الله صلى الله عليه وسلم إذ أصابه سهم عائر ، فقتله ، فقال الناس ، هنيئاً له الجنة ، فقال الرسول صلى الله عليه وسلم : [ كلا ، والذي نفسي بيده إن الشملة التي أخذها يوم خيبر من المغانم لم تصبها المقاسم ، لتشتعل عليه ناراً ] ، فلما سمع ذلك الناس جاء رجل بشراك أو شراكين إلى النبي صلى الله عليه وسلم فقال : [ شراك من نار أو شراكين من نار ] [ متفق عليه ].
 
وعن عبد الله بن عمرو ، قال : كان على ثقل النبي صلى الله عليه وسلم ( أي متاعه المحمول ) رجل يقال له كركرة ، فمات ، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : [ هو في النار ] فذهبوا ينظرون فوجدوا عباءة قد غلها [ رواه البخاري ].

 4 - 7 - الكذب وهجر القرآن والزنا والربا :
 
أرى الله رسوله صلى الله عليه وسلم أنواعاً مما يعذب به بعض العصاة ، ففي صحيح البخاري عن سمرة بن جندب قال : [ كان النبي صلى الله عليه وسلم إذا صلى صلاة أقبل علينا بوجهه فقال : من رأى منكم الليلة رؤياً ؟ قال : فإن رأى أحد قصها ، فيقول ما شاء الله ] .
 
فسألنا يوماً فقال : هل رأى أحد منكم رؤياً ؟ قلنا : لا قال : [ لكني رأيت الليلة رجلين أتياني ، فأخذا بيدي فأخرجاني إلى الأرض المقدسة ، فإذا رجل جالس ورجل قائم بيده كلوب من حديد - قال بعض أصحابنا عن موسى : كلوب من حديد يدخله في شدقه - حتى يبلغ قفاه ، ثم يفعل بشدقه الآخر مثل ذلك ، ويلتئم شدقه هذا فيعود فيصنع مثله.
 
قلت : ما هذا ؟ قالا : انطلق ، فانطلقنا حتى أتينا على رجل مضطجع على قفاه ورجل قائم على رأسه بفهر أو صخرة ، فيشدخ به رأسه ، فإذا ضربه تَدَهْده الحجر ، فانطلق إليه ليأخذه فلا يرجع إلى هذا حتى يلتئم رأسه وعاد رأسه كما هو، فعاد إليه فضربه .
 
قلت: من هذا ؟ قالا : انطلق. فانطلقنا إلى ثقب مثل التنور أعلاه ضيق وأسفله واسع يتوقد ناراً ، فإذا ارتفعوا حتى كادوا أن يخرجوا ، فإذا خمدت رجعوا فيها  وفيها رجال ونساء عراة .
 
فقلت: من هذا ؟ قالا : انطلق. فانطلقنا حتى أتينا على نهر من دم ، فيه رجل قائم على وسط النهر رجل بين يديه حجارة - قال يزيد ووهب بن جرير عن جرير بن حازم: وعلى شط النهر رجل - فأقبل الرجل في النهر ، فإذا أراد أن يخرج رمى الرجل بحجر في فيه فرده حيث كان ، فجعل كلما جاء ليخرج رمى في فيه بحجر فيرجع كما كان .
 
فقلت: ما هذا ؟ قالا : انطلق . فانطلقنا حتى انتهينا إلى روضة خضراء فيها شجرة عظيمة ، وفي أصلها شيخ وصبيان ، وإذا رجل قريب من الشجرة بين يديه نار يوقدها، فصعدا بي في الشجرة وأدخلاني داراً لم أر قط أحسن منها، فيها رجال شيوخ وشباب ونساء وصبيان ، ثم أخرجاني منها فصعدا بي الشجرة فأدخلاني داراً هي أحسن وأفضل ، فيها شيوخ وشباب .
 
قلت : طوفتماني الليلة فأخبراني عما رأيت . قالا : نعم. أما الذي رأيته يشق شدقه فكـذاب يحدث بالكذبة فتحمل عنه حتى تبـلغ الآفاق فيصنع به ما رأيت إلىيوم  القيامة .
 
والذي رأيته يشدخ رأسه فرجل علمه الله القرآن ، فنام عنه بالليل ولم يعمل فيه بالنهار ، يفعل به إلى يوم القيامة .
 
 والذي رأيته في الثقب فهم الزناة.
 
والذي رأيته في النهر آكلوا الربا .
 
والشيخ في أصل الشجرة إبراهيم عليه السلام والصبيان حوله أولاد الناس . والذي يوقد النار مالك خازن النار .
 
والدار الأولى التي دخلت دار عامة المؤمنين وأما هذه الدار فدار الشهداء . وأنا جبريل ، وهذا ميكائيل . فارفع رأسك . فرفعت رأسي فإذا فوقي مثل السحاب ، قالا : ذاك منزلك . قلت : دعاني أدخل منزلي . قالا : إنه بقي لك عمر لم تستكمله ، فلو استكملت أتيت منزلك ] ( رواه البخاري في كتاب الجنائز ) .

 حبس المدين في قبره بدينه :-
 
ومما يضر الميت في قبره ما عليه من دين ، فعن سعد بن الأطول رضي الله عنه :
 
"أن أخاه مات وترك ثلاثمائة درهم ، وترك عيالاً ، قال : فأردت أن أنفقها على عياله  قال : فقال لي نبي الله صلى الله عليه وسلم : [ إن أخاك محبوس بدينه
 
 فاذهب  فاقض عنه  فذهبت فقضيت عنه ، ثم جئت ، قلت : يا رسول الله ، قد قضيت عنه إلاّ دينارين ادّعتهما امرأة ، وليست لها بينة ، قال : أعطها فإنها محقة ]  ( وفي رواية صادقة ) .
 
فقد أخبر الرسول صلى الله عليه وسلم أن ذلك الصحابي محبوس بسبب دينه ويمكن أن يُفسر هذا الحبس الحديث الآخر حيث قال الرسول صلى الله عليه وسلم  [ إنه مأسور بدينه عن الجنة ] ، ففي الحديث الذي يرويه سمرة بن جندب : "أن النبي صلى الله عليه وسلم صلى على جنازة ( وفي رواية صلى الصبح )  فلما انصرف قال : [ أههنا من آل فلان أحد ؟  ( فسكت القوم ، وكان إذا ابتدأهم بشيء سكتوا  ، فقال ذلك مراراً ،  ثلاث مرارٍ لا يجيبه أحد  ، فقال رجل :هو ذا   قال: فقام رجل يجر إزاره من مؤخر الناس ،  فقال له النبي صلى الله عليه وسلم : ما منعك في المرتين الأوليين أن تكون أجبتني ؟، أما إني لم أنوه باسمك إلا لخير ، إن فلاناً - لرجل منهم - مأسور بدينه ( عن الجنة ، فإن شئتم فافدوه ، وإن شئتم فأسلموه إلى عذاب الله ] ، فلو رأيت أهله ومن يتحَّرون أمره قاموا فقضوا عنه    ( حتى ما أحد يطلبه بشيء ).

فتاة رزقها الله15مليون ريال تدرون ليش!!!؟

ذكر الشيخ عصام العويد وفقه الله تعالى في إحدى محاضراته هذه القصة العجيبة :


يقول :


رجل قد تراكمت عليه الديون والديون ، وأقلقه همها ، وأشغله كربها


جاءه أحد معارفه من كبــــار السن أصحاب الملايــــن

، وقال له :
أنا أسدد عنك جميع ديونك ، بس بشرط :


تزوجني بنتك أم 21 سنة ... ففرح المدين ، ووافق مباشرة ...


كله يهوووووووووون ......... ولا هم الدين


فأسرع إلى بيته ونادى البنت ...


وقال : يافلانة .......... خلاص إن شاء الله ستنتهي مشكلة الديون التي عليّ


أبوفلان سيسددها كــــاملة ,,,,,,,, لكن بشرط :


أن أزوجكِ إياه .........


فبهتت البنت !!!!!


وانقلب وجهها !!

وتغير لونها !!

وانكمشت ابتسامتها !!


وقالت : لكن !! أنا توي في بداية شبابي ؟؟!!


حرام أقضي عليه مع شااايب ...


قال الأب : يابنتي تـــكــــفــــيــــن ، وافقي


خلينا ننتهي من مشكلة الديون تكفين وافقي


فرفضت البنت واعتذرت ...


فألحّ الأب ، وحاول ، وترجى ,, لكن لا فاااااائدة


فنزلت دمعة حــارة من عيني الأب ...........


إذ تلاشت جميع الأحلام ، وعادت الهموم ، والغموم


مع هذا النقاش ، ومع اشتداده بين الأب وابنته


كانت الأخت الصغرى ( أم 18 ) تسمع ما يدور ، فدخلت على نزول تلك الدمعااااااات من الأب


وقالت : يا أبي ......... ماذا يريد أبوفلان ( الشايب ) ، ويسدد ديوننا


قال بسرعة : يريد فلانة ......... لكنها رفضت ...........


فتقدمت البنت الصغرى إلى الأب ، وقبّلت رأسه ،

وقالت : يا أبتِ ، لا تحمل هم ........


أناااااااااا مواااااافقة أن أتزوجه .........على أن تنتهي مشكلة ديونك .


فقام الأب فزعا ، وقال : صحيح ، أنت موافقة تأخذينه !!!!؟؟؟


قالت : نعم .


فقام الأب مسرعا إلى ذلك الشايب المليونيييييير


، وقال : يا ابوفلان ، خلااااص ........


لكن : البنت أم 21 اعتذرت


وعندي أم 18 موافقة ، وش رأيك


فتبسم الشايب ، وقال : أحسن ، وأحسن ، موافق .


فعقد الشايب على البنت الصغرى ، وحدد وقت الدخول ، وتم تسديد جميع الديون ...


وعادت البسمة للأب الـــــضــــعــــيــــف ، والذي لا يدري كيف يشكر ابنته الباااااااااااارة .


والتي فكت أزمته بتوفيق الله .


وقبل الدخول بأيام يسيرة ,,,,


جاء خبر الشايب ، أنه توفي ، ولحق بالرفيق الأعلى .......


فجاء البنت من الورث ( الإرث ) ما يقارب 15 مليون ريال ........


فأنفقت على أهلها ، وبيتها ، ووالدها .......


فكان فتحا لها .


برت بوالدها فرزقها الله من حيث لم تحتسب



فـــمـــا أعــــظـــم بـــركـــــة بــــر الـــــوالـــــديـــن

إعراب حروف الجر بالتفصيل

حروف الجر : هي الحروف التي تحدث الجر في الأسماء ,وهي تبنى بناءً ظاهرًا وآخر مقدرًا كالآتي :

أولا : الحروف المبنية بناءً ظاهرًا

تتعدد حروف الجر التي تبنى بناءً ظاهرًا وتتعدد حركاتها الظاهرة كالآتي :

( 1 ) حروف مبنية علي السكون الظاهر؛ وهي [ مِنْ – عَنْ – مُذْ – كيْ ] مثل [ ما رأيته مُذْ يومين ] مُذْ : حرف جر مبني علي السكون الظاهر لا محل له من الإعراب
ومثل [ خرجت الفتاة مِنْ بيت أبيها ] مِنْ : كالسابق .

ملحوظة : " مذ " تأتي في الأكثر اسمًا وظرفًا .


( 2 ) حروف مبنية علي الفتح ؛ وهي [ رُبَّ - وَ ( واو القسم) – تَ ( تاء القسم ) – كَ ( كاف التشبيه ) ] :

مثل [ رُبَّ بخيل محبوب ] رُبَّ : حرف جر شبيه بالزائد مبني علي الفتح لا محل له من الإعراب 0
ومثل [ والشمس وضحاها ] وَ : حرف جر وقسم مبني علي الفتح لا محل له من الإعراب 0
ومثل [ تَالله لأكيدن أصنامكم ] تَ : حرف جر وقسم مبني علي الفتح لا محل له من الإعراب 0
ومثل [ ليس كمثله شئ ] كَ : حرف تشبيه وجر مبني علي الفتح لا محل له من الإعراب 0



( 3 ) حرفان مبنيان علي الكسر؛ وهما [ لِ ( اللام ) / بِ ( الباء )]
مثل [ لِله ملك السماوات والأرض ] لـِ : حرف جر مبني علي الكسر لا محل له من الإعراب 0
ومثل [ كتبت بالقلم ] بـِ : حرف جر مبني علي الكسر لا محل له من الإعراب 0



(4) حرف يبنى على الضم الظاهر, وهو " منذ ُ " ؛ مثل [ ( ما رأيته منذ الصباح ) , و ( ما رأيته منذ صباح اليوم ) ] منذ ُ : حرف جر مبني على الجر الظاهر لا محل له من الإعراب .
ملحوظة : " منذ ُ " تأتي في الأكثر كاسم وظرف .

(5) تبنى ( لام الجر ) على ( الفتح ) في الحالات الآتية :

أ – عند جره ضميراً – غير ياء المتكلم – مثل [ لَهما فى السماوات والأرض ] لـَ : حرف جر مبني علي الفتح لا محل له من الإعراب 0

ب- في أسلوب الاستغاثة؛ مثل [ يا لله للمسلمين الضعفاء ]
لَـ: حرف جر مبني علي الفتح لا محل له من الإعراب 0

ج- في أسلوب النداء التعجبي ؛ مثل [ يا لَصَفاء قلب المؤمن ]
لـَ : حرف جر مبني علي الفتح لا محل له من الإعراب0

(6 ) تبنى ( مِنْ ) إذا سبقت كلمة تبدأ بساكن علي( الفتح العارض) مثل [ انطلقتُ مِنَ البيت إلي المسجد ] مِنَ : حرف جر مبني علي السكون المقدر منع من ظهوره الفتح العارض منعاً لالتقاء الساكنين لا محل له من الإعراب 0

( 7 ) يبنى الحرفان [ عنْ – مُذْ ] إذا سبقا كلمة تبدأ بساكن علي (الكسر العارض ) مثل [ أجبتُ عنِِِ السؤال ] عنِ ِ : حرف جر مبني علي السكون المقدر منع من ظهوره الكسر العارض منعاً لالتقاء الساكنين 0 ومثل [ ما رأيته مُذِ الفجر ] مُذِ : كما سبق 0

(8 ) يبنى الحرفان ( إلى – على ) إذا جرا " ضميراً " على الفتح الظاهر لانقلاب ألفهما " ياءً " ؛ مثل [ ( ... كتب عليْكم الصيام ) ، و ( وعجلت إليْك ربى لترضى ) ] عليـْ – إليـْ : حرف جر مبنى على السكون الظاهر لا محل له من الإعراب 0




ثانيا : الحروف المبنية بناءً مقدرًا

تتعدد الحروف التي تبنى بناءً مقدرًا وتتعدد أسباب التقدير كالتالي :

1 ــ حروف مبنية على السكون المقدر للتعذر والثقل وهي : [ إلي – علي – خلا – عدا – حاشا / حتى – في ـ متى ]

مثل [ رأيتُ الطلاب عدا طالبٍ ] عدا : حرف جر مبني علي السكون المقدر للتعذر لا محل له من الإعراب 0

ومثل [ سلامُ هي حتى مطلع الفجر ] حتى : كما سبق
0ومثل [ جلست في بيت الله ] في : حرف جر مبني علي السكون المقدر للثقل لا محل له من الإعراب

0 ومثل [ سمعت القصة متى الكلمة الأولى حتى آخر كلماتها ] متى : حرف جر ـ بمعنى من ـ مبني على السكون المقدر للتعذر لا محل له من الإعراب .

(ملاحظتان ) :

1 - إذا سبقت حروف الجر السابقة كلمة تبدأ بساكن حُذف حرف المد الأخير وتكون حركة البناء مقدرةً عليه ؛ مثل [ سهرتُ حتى الفجر ]
حتى : حرف جر مبني علي السكون المقدر علي الألف المحذوفة نطقاً منعاً لالتقاء الساكنين 0ومثل [ علي المؤمن فعل الخير ] علي : كما سبق 0

2 ـ تأتي " متى " كاسم استفهام واسم شرط وظرف ,وجر في القليل

كيف تنظفين السيراميك,,,؟


السيراميك..طرق تنظيفه وتلميعه




يختلف البلاط باختلاف مواد تركيبه، وإن كان الأسمنت هو المادة الأساسية في جميع أنواعه .. فهناك البلاط الأسمنتي وهناك الموزييك والسيراميك الذي هو أفضلها جميعا وأجملها،
ويستعمل كثيرا في أرضيات الحمامات-اعزكم الله- والمطابخ لسهولة تنظيفه
ولتجميل المداخل وأرضيات البيت بمختلف أشكاله وأنواعه.

ومن مميزاته:
1. قوي ومقاوم للخدش.
2. سهولة العناية به.
3. ضد الحريق.
4. ضد الرطوبة.
5. ملائم لمختلف أنواع البيئة والمناخ.
6. كما أن الأطباء ينصحون باستخدام السيراميك بدلا من السجاد في البيت
لتخفيف نوبات الربو لمن يعاني منها حيث يحتفظ السجاد بالغبار ويصعب التأكد من نظافته تماما.




ولمهارات ربة المنزل الدور الأكبر في حماية أفراد الأسرة وفي توفير المكان المنعش
والصحي من خلال تنظيف أرضيات السيراميك بوسائل حديثة وطرق عملية صحيحة منها:

1- الغسيل بإنتظام:
وازالة أي وسخ او أتربه بسرعة قبل أن تؤثر على لمعان البلاط ويستعمل منظف ممزوج بالماء ويكون ملائم لهما.
2- تجنبِ الأمونيا:
فهي قد تؤثر على وتشوه البلاط والجص فاجتنبي أي منظف يحوي على الأمونيا.
3- الشطف الجيد:
يجب أن تشطف الأرضية بالماء بعد استخدام المنظف والحرص أن يكون الماء دافئا.
4- لتنظيف الشقوق التي تخترق مربعات السيراميك التي تكسو جدران المطبخ أو الحمام، يمكن الاستعانة بفرشاة أسنان خشنة، و أي مسحوق للتنظيف.



سيراميك الحمام
ينصح باستخدام سوائل التنظيف الخاصة بالسيراميك التي تؤدي دوراً فعالاً في القضاء
على أثار التكلس المتراكم على أجزائه ولاسيما المباني الحديثة، وتغيير اللون بفعل الرطوبة
الزائدة وقلة التهوية، حيث توضع كمية قليلة من السائل على السيراميك بواسطة إسفنج
وتترك لبرهة من الزمن، ثم تعالج بفرك الإسفنج مع السيراميك، ثم يشفط المكان بالماء،
وفي الحالات التي تكون الطبقة السطحية من سيراميك الحمام متضررة، وحدث بها تغيير
في اللون بفعل تفاعل المواد، فيمكن ترك سائل التنظيف لمدة طويلة تصل إلى 24 ساعة
قبل إزالة آثار مواد التنظيف من المكان



الطريقة المثالية لتنظيف السيراميك
أزيلي الغبار والأتربة عن البلاط بالمكنسة.
يغسل بالماء والصابون مع الدعك بالفرشاة.
يغسل البلاط الشديد الاتساخ بالماء الدافئ المضاف إليه مقدار من الصودا
مع الإسراع في ذلك حتى لا تؤثر الصودا في البلاط.
يشطف البلاط جيدا بالماء بعد ذلك ويجفف بممسحة أو منشفة



تلميع السيراميك
1- فيمكن إضافة ملعقتين من المنظف السائل إلى جالون من الماء الساخن
أو إضافة ربع كأس من الخل إلى جالون من الماء الساخن و ينظف
و يمسح البلاط و الأرضيات بممسحة من القماش.
2- طريقة أخرى المطلوب فيها : ماء وملح ليمون من العطار
نبلل السيراميك بالماء
نرش ملح الليمون {وهو شبة ملح الطعام } علي السيراميك وبقطعة قماش او ممسحة فتل
نوزع الملح علي جميع المناطق والفوارق بين البلاط ندعكها بفرشاه حتي يدخل الملح للداخل
ونتركها 10 دقائق ومجرد ان نسكب ماء لشطف البلاط وننشفة عادي ستحصلين
علي نتيجة رائعة وسهلة.
3- لتنظيف البلاط الباهت استخدمي (جف) ثم اغسليه بماء و امسحي بقماش قطني
واحرصي على ألا تتركي مساحة من السيراميك بدون مسح.
4- جربي بعد أن بعد تنظفي السيراميك أن تمسحيه بفوطه مبلله بالكومفورت او اي ملين
أقمشه فستظهر لمعته كأنه جديد.
5- جربي أن تدعكي السيراميك بحبة ليمون فسيكسبها لمعانا
ان شاء الله استفدتو...

الفوائد الصحية لقطع النوم,,,





إذا نام الإنسان طويلا تقل نبضات قلبه فيجري الدم ببطء شديد
دراسة: قطع المسلم نومه لأداء صلاة الفجر في وقتها يقيه من أمراض القلب وتصلب الشرايين


أكد خبراء، في جمعية أطباء القلب في الأردن، أن أداء صلاة الفجر في موعدها المحدد يوميا، خير وسيلة للوقاية والعلاج من أمراض القلب وتصلب الشرايين، بما في ذلك احتشاء عضلة القلب المسببة للجلطة القلبية وتصلب الشرايين المسببة للسكتة الدماغية.

جاء ذلك التأكيد، ضمن نتائج أحدث دراسة علمية حول أمراض القلب وتصلب الشرايين التي أجرتها جمعية أطباء القلب في الأردن. وأكدت الأبحاث العلمية والطبية أن مرض إحتشاء القلب، وهو من أخطر الأمراض، ومرض تصلب الشرايين وانسداد الشريان التاجي، سببها الرئيسي هو النوم الطويل لعدة ساعات سواء في النهار أو الليل.

وأظهرت نتائج الدراسة أن الإنسان إذا نام طويلا قلت نبضات قلبه إلى درجة قليلة جدا لا تتجاوز 50 نبضة في الدقيقة. وحينما تقل نبضات القلب يجري الدم في الأوعية والشرايين والأوردة ببطء شديد، الأمر الذي يؤدي إلى ترسب الأملاح والدهنيات على جدران الأوردة والشرايين، وبخاصة الشريان التاجي وانسداده. ونتيجة لذلك يصاب الإنسان بتصلب الشرايين أو انسدادها، حيث يؤدي ذلك إلى ضعف عضلة القلب وانسداد الشرايين والأوردة الناقلة للدم، من القلب وإليه، حيث تحدث الجلطة القلبية أو انسداد الشرايين الناقلة للدم من الدماغ وإليه مما يسبب السكتة الدماغية المميتة في أغلب الأحيان. 1


وشددت نتائج الدراسة على ضرورة الامتناع عن النوم لفترات طويلة بحيث لا تزيد فترة النوم على أربع ساعات، حيث يجب النهوض من النوم وأداء جهد حركي لمدة 15 دقيقة على الأقل، وهو الأمر الذي يوفره أداء صلاة الفجر بصورة يومية في الساعات الأولى من فجر كل يوم، والأفضل أن تكون الصلاة في المسجد وفي جماعة.

وجاء في الدراسة أن المسلم الذي يقطع نومه ويصلى صلاة الفجر في جماعة يحقق صيانة متقدمة وراقية لقلبه وشرايينه، ولاسيما أن معدل النوم لدى غالبية الناس يزيد على ثماني ساعات يوميا

ان شاء الله استفدتم,,,
لكم ارق تحياتى,,

إنه حقاً إعجاز ؟

إنه حقاً إعجاز ..
- هل تعلم بأن الكرة الأرضية تدور حول نفسها وهي بالتالي تدور حول الشمس والشمس تدور حول مركز مجرة درب التبان ومجرة درب التبان تدور حول مركز الكون .
- هل تعلم بأن في الفضاء الكوني مئات الملايين من المجرات كمجرتنا .
- هل تعلم بأن الثقب الأسود في الفضاء الكوني هو عبارة عن نجم هائل يملك قوة جاذبية هائلة تمنع حتى الضوء من الانتشار .
- هل تعلم بأن الكون في حالة تمدد مستمرة نتيجة الانفجار الكوني الأول المسمى super nova
وهذا يفسر الآية الكريمة التي تقول : بسم الله الحمن الرحيم ( والشمس تجري لمستقر لها وكل في فلك يسبحون ) والله أعلم
- هل تعلم بأن من يسير بسرعة الضوء يتوقف عنده الزمن ؟ ومقدار سرعة الضوء هو300000 ألف كم / ثانية تقريباً ) .
- هل تعلم أن زاوية دخول المكوك الفضائي لجو الأرض هي 3 درجة فقط وإن زادت أو نقصت تعرض المكوك للاحتراق ..
- هل تعلم بأن عمر الإنسان على سطح الكرة الأرضية لا يتجاوز ال 40000 عام والله أعلم .
- هل تعلم بأن أسماك القرش لا تصاب بمرض السرطان لوجود مادة مناعية قوية جداً ضد الأورام الخبيثة تحملها في دفة التوجيه على ظهرها . ( عافاكم الله )
- هل تعلم بأن سماكة طبقة الأوزون تبلغ 3 ملم فقط وهي كافية لحماية الأرض من الأشعة الفوق
بنفسجية القاتلة التي تنبعث من الشمس (( سبحان الله )) .
- هل تعلم بأن من كل كائنات الأرض لن يسلم أحداً من حرب نووية سوى الصراصير .

"الملائكه حول الانسان"

بثت قناة الفجر الفضائية معلومة جميلة جدا عن الملائكة التي تحيط
بالإنسان أثناء يومه وعلمت أن رحمة الله بعباده في كل شئ حتى
في النوم ، وهذه المعلومة قالها الشيخ عبد الباسط ، عضو لجنة
الإعجاز العلمي والحقيقة :

قال أن الملائكة التي تحيط الإنسان عددها (10) وتتبدل في وقت
الفجر ووقت العصر ، والله سبحانه وتعالي يسأل ملائكته وقت انتهاء
عمل ملائكته وقت الفجر كيف تركتم عبادي ، فترد الملائكة؟
وتقول:
تركناهم يصلون ، لذلك ينصح دائما بصلاة البردين ( الفجر والعصر ) ،
وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم ( من ترك صلاة العصر حبط عمله ).

وقد جعل الله عشرة أنواع من ملائكة تحيط بالإنسان كالتالي:

ملكين (ملك عن اليمين وملك عن اليسار) :
الملك اليمين ليكتب الحسنات والملك الشمال ليكتب السيئات
ولكن حين يفعل الإنسان سيئة يقول ملك اليمين لملك اليسار
اكتب هذه السيئة، فيرد ملك اليسار ويقول أمهله لعله يستغفر،
فإذا استغفر الإنسان لا يكتبها له.

ملكين (ملك أمام الإنسان وملك خلفه) :
حتى يدفع عنه السيئة التي تصيبه وتحفظه، مثال لذلك :
كالذي تصيبه سيارة وينجوا من الحادث ، هذه الملائكة تحفظ
هذا الإنسان ، ولكن إذا كتب الله سبحانه وتعالي أن يموت في
الحادث باللوح المحفوظ فسوف يموت.

ملك على الجبين : للتواضع وعدم الكبر.

ملكين علي الشفتين :
(ملك على الشفة العليا و ملك على السفلى)
وهم مفوضين هذين الملكين لتسجيل الصلاة على الرسول صلى
الله عليه وسلم فقط وليس لغرض أخر.

ملكين على العينين : وهم لغض البصر وحماية العينان من الأذى
وكما يقول المثل العامي المصري ( العين عليها حارس).

و أخيرا ملك على البلعوم :
لأن ممكن أن يدخل في فم النائم أي شئ يؤذيه فالله سبحانه
وتعالى جعل ملك يحرس البلعوم حتى إذا دخل أي شئ بفم
النائم ممكن أن يلفظه تلقائيا.

اللهم اغفر لي ولوالدي وللمؤمنين والمؤمنات والمسلمين
والمسلمات الأحياء منهم والأموات يوم يقوم الحساب.
اللهم اغفر لقارء هذه الرساله.

والله اعلم.
منقول

ماذا تبقى لي ...؟

ماذا تبقى لي بعد أمي ؟؟
ماذا تبقى لي ؟
كل شيء بات بلا حياة حتى ورود حديقتي .
كل شيء صامت حتى ضجيج أفكاري ..
كل شيء يخبو حتى ضوء شمسي ونور قنديلي ..
كل شيء حزين حتى شجري ميلادي ..
توقفت عصافيري عن التغريد
وتناثرت بعيداً تلملم دموعي من جديد ..
لمن سأركن كل مساء ولمن سأشكو تعبي ؟؟
لمن سآوي بعد عناء ومن سأحدث عن يومي؟؟
من سيستمع لألمي ومن سيضمد جراحي ؟؟
من سيؤنس وحدتي ومن سيخفف عني وحشتي ؟؟
لم يبق لي إلا أنت يا حبيبتي ..
فكوني أمي التي فقدت
وكوني ملاذي الذي خسرت
كوني الدفء الذي ألفته وكوني الحضن الذي يأويني ..
كوني الكلمة التي تواسيني وكوني حلمي وكوني يقيني ..
كوني أنت ...
فماذا تبقى لي بعد أمي ؟؟

الله اكبر رؤيا مؤثره..

بسم الله الرحمن الرحيم السلام عليكم ورحمة الله وبركاته صلى الله عليه وسلم

مفكرة الإسلام: [خاص] حث الشيخ عبد المنعم الكبيسي عالم الفلوجة الكبير رجال المقاومة بالمدينة على الصبر والمقاومة حتى يكتب لهم النصر.
وجاء حديث الشيخ الكبيسي بعد صلاة فجر اليوم الجمعة في جامع الفردوس بحي النزال الواقع إلى الجنوب من الفلوجة، والذي تحدث خلاله على فضل الجهاد وشرفه، وأثناء ذلك تطرق الشيخ إلى رؤيا قال إنه رآها يوم الثلاثاء الماضي.
وقال العالم والخطيب المشهور: رأيت النبي صلى الله عليه وسلم عليه عمامة امتدت من رأسه وأحاطت بالفلوجة، فعلمت أن الله عز وجل حافظ الفلوجة وناصر أهلها.
إثر ذلك، كبر جميع الحضور من مجاهدي الفلوجة، ثم هدأت الأصوات، إلا أن الجميع لاحظ استمرار رجل في التكبير لمدة طويلة أثارت استغراب الحضور.
ووفقا لما نقله مراسل [مفكرة الإسلام] في الفلوجة، كان الرجل هو الشيخ عبد الله الجنابي رئيس 'مجلس شورى المجاهدين'.
وأوضح مراسل المفكرة أن الشيخ الجنابي توقف عن التكبير، ثم قال: 'أين الشاب محمود الدوسري'، فقام أحد الشباب، فقال له رئيس مجلس الشورى: 'أخبرهم ماذا قلت لي الأسبوع الماضي'.
فتحدث محمود الدوسري عن الجهاد بشكل حماسي، مطالبًا ببذل الأنفس في سبيل الله، وقال للحضور: 'إنكم تشاهدون اليوم ما كنتم ترجونه'.
وأوضح الدوسري أنه قبل قدومه إلى العراق بحوالي أسبوع زار المدينة المنورة، وقابل أحد الشيوخ الفضلاء المشهود لهم بالصلاح، والذي حدثه حول رؤيا شاهدها.
ووفقا لما قاله الدوسري أمام رجال المقاومة، قال له الشيخ في المدينة: 'لقد رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم في المنام حاسر الرأس، قلت يا رسول الله أين عمامتك؟ فقال صلى الله عليه وسلم قد أحطت بها الفلوجة'.
وقال مراسلنا: ارتفع التكبير إثر ذلك وسط رجال المقاومة، حتى غلب بعضهم البكاء
اللهم أنصر أخواننا المجاهدين فى العراق وفى كل مكان على وجه البسيطة

كيف ننزل البركة في منازلنا؟

نقص البركه في النفس والمال والولد مدار حديث شبه يومي بين افراد العائله .. فقرص الخبز اصبح اصغر والراتب الشهري ينتهي في ثاني ايام الشهر وكيلو التفاح لايُشبع مثل الماضي

فلنبحث عن البركه من جديد من خلال 18 وسيلة مضمونه لنعيد البركه الى حياتنا ..

اتمنى ان يستفيد الجميع منها وتطبيقها في اقرب وقت ..

أسباب البركة:

1ـ قراءة القرآن: كما يقول الله تبارك وتعالى: {وَهَذَا كِتَابٌ أَنْزَلْنَاهُ مُبَارَكٌ} [الأنعام:92]، فالقرآن جعله الله بركة من خلال اتباع تعاليمه وقراءته وتحكيمه والتداوي به، ولذلك قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: [[البيت الذي يذكر فيه القرآن تسكنه الملائكة، وتهجره الشياطين، ويتسع بأهله ويكثر خيرًا]].

2ـ التقوى والإيمان بالله: يقول تعالى: {وَلَوْ أَنَّ أَهْلَ الْقُرَى آمَنُوا وَاتَّقَوْا لَفَتَحْنَا عَلَيْهِمْ بَرَكَاتٍ مِنَ السَّمَاءِ وَالأرْضِ} [الأعراف:96]، ويتضح لنا من قول الله تعالى أن الإنسان المؤمن التقي سوف يشعر بالبركة في حياته وفي زوجته وفي أولاده.

3ـ البسملة: يقول رسول الله صلى الله عليه وسلم: [[إذا دخل الرجل بيته فذكر الله تعالى عند دخوله وعند طعامه قال الشيطان لأصحابه: لا مبيت لكم ولا عشاء]], إذًا فذكر الله والبسملة لا بد أن يبدأ بهما الإنسان في كل شيء حتى عند جماع الزوجة يقول: [[اللهم جنبنا الشيطان وجنب الشيطان ما رزقتنا]], فإذا رزق بمولود في تلك الليلة بارك الله له فيه لأن أي عمل لا يبدأ باسم الله فهو أبتر أي مقطوع البركة.

4ـ الاجتماع على الطعام وبعض الأطعمة: كما أخبر النبي صلى الله عليه وسلم: [[كلوا جميعًا ولا تفرقوا فإن البركة في الجماعة, فطعام الواحد يكفي لاثنين وطعام الاثنين يكفي الثلاثة والأربعة]] وكذلك هناك بعض أنواع الطعام فيها بركة مثل اللبن والعسل والزيت والتمر.

5ـ السحور: كما قال الرسول صلى الله عليه وسلم: [[تسحروا فإن في السحور بركة]] والمراد في البركة الأجر والثواب، ولكي يكون الإنسان مرتاحًا في الصوم.

6ـ ماء زمزم: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: [[إن ماء زمزم مباركة إنها طعام طعم وشفاء سقم]].

8ـ ليلة القدر: يقول الله تعالى: {إِنَّا أَنْزَلْنَاهُ فِي لَيْلَةٍ مُبَارَكَةٍ} [الدخان:3] ويعني ليلة القدر، فهي خير من ألف شهر.

9ـ العيدان: تقول أم عطية: كنا نؤمر أن نخرج يوم العيد حتى تخرج البكر من خدرها، ويخرج الحيض فيكن خلف الرجال، [[يرجون بركة ذلك اليوم وطهرته]].

10ـ المال الحلال: فالله تعالى طيب لا يقبل إلا طيبًا، يقول سهل رحمه الله في آكل الحرام: عصت جوارحه شاء أم أبى، ومن أكل الحلال أطاعت جوارحه ووفقت للخيرات.

11ـ كثرة الشكر والحمد: قال تعالى: {لَئِنْ شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ} [إبراهيم:7].

12ـ الصدقة: كما أخبرنا النبي صلى الله عليه وسلم: [[صدقة السر تطفئ غضب الرب]].

13ـ البر وصلة الرحم: يقول النبي صلى الله عليه وسلم: [[صلة الرحم وحسن الخلق وحسن الجوار يعمرن الديار ويزدن في الأعمار]].

14ـ التبكير في طلب الرزق: فقد قال النبي صلى الله عليه وسلم: [[بورك لأمتي في بكورها]] ولذلك فإن كثيرًا من الأشخاص الأغنياء عندما سئلوا عن سر غناهم قالوا السبب التبكير ومنهم صخر الغامدي الذي قال: عندما سمعت حديث رسول الله عن التبكير أصبحت أرسل تجارتي في أول النهار ويروى أنه أُثرِي ثراءً عظيمًا.

15ـ الزواج: يعتبر الزواج من الوسائل الجالبة للبركة على الزوج والزوجة كما يقول الله تعالى: {إِنْ يَكُونُوا فُقَرَاءَ يُغْنِهِمُ اللَّهُ مِنْ فَضْلِهِ} [النور:32] ويقول رسول الله صلى الله عليه وسلم: [[التمسوا الرزق في الزواج]].

16ـ إقامة الصلاة: يقول الله تعالى: {وَأْمُرْ أَهْلَكَ بِالصَّلاةِ وَاصْطَبِرْ عَلَيْهَا لا نَسْأَلُكَ رِزْقاً نَحْنُ نَرْزُقُكَ وَالْعَاقِبَةُ لِلتَّقْوَى} [طـه:132].

17ـ التوكل على الله: يقول رسول الله صلى الله عليه وسلم: [[لو أنكم توكلتم على الله حق توكله لرزقكم كما يرزق الطير تغدو خماصًا وتروح بطانًا]].

18ـ الاستغفار: يعتبر الاستغفار مصدرًا للبركة كما يقول رسول الله صلى الله عليه وسلم: [[من لزم الاستغفار جعل الله له من كل ضيق مخرجًا ومن كل هم فرجًا ورزقه من حيث لا يحتسب]].

منقول

حكم سب الصحابة -رضي الله عنهم- .."

السؤال: جزاكم الله خير يقول هذا السائل في سؤاله يا فضيلة الشيخ ما الواجب علينا نحو الصحابة الكرام؟

الجواب :

الشيخ: الواجب علينا محبتهم واحترامهم والذود عن أعراضهم والسكوت عن ما جرى بينهم من القتال واتهام من سبهم بالنفاق وذلك بأنه لا أحد يجرؤ على سب الصحابة رضي الله عنهم إلا من غمسه النفاق والعياذ بالله وإلا فكيف يسب الصحابة وقد قال النبي صلى الله عليه وعلى آله وسلم (خير الناس قرني ثم الذين يلونهم ثم الذين يلونهم) وقال (لا تسبوا أصحابي) ثم إن سب الصحابة قدح في الصحابة وقدح في الشريعة وقدح في الرسول صلى الله عليه وعلى آله وسلم وقدح في حكمة الله عز وجل

أما كونه قدح للصحابة فواضح

وأما كونه قدح في الشريعة فلأن الذين نقلوا إلينا الشريعة هم الصحابة وإذا كان ناقل الشريعة على الوصف الذي يسبهم به من سبهم لم يبق للناس ثقة بشريعة الله لأن بعضهم والعياذ بالله يصفهم بالفجور والكفر والفسوق ولا يبالي أن يسب هذا السب على أشرف الصحابة أبي بكر وعمر رضي الله عنهما

وأما كونه قدح برسول الله صلى الله عليه وعلى آله وسلم فلأن الصاحب على حسب حال صاحبه بالنسبة لاعتبارهم ومعرفة قدره ولذلك تجد الناس إذا رأوا هذا الشخص صاحبا لفاسق نقص اعتباره عندهم وفي الحكمة المشهورة بل وفي الحديث عن النبي صلى الله عليه وعلى آله وسلم أنه قال (المرء على دين خليله فلينظر أحدكم من يخالل)

وفي الحكمة المشهورة المنظومة:

عن المرء لا تسأل وسل عن قرينه فكل قرين بالمقارن يقتدي

وأما كونه طعن في حكمة الله فهل من الحكمة أن يختار الله لأشرف خلقه محمد صلى الله عليه وسلم هؤلاء الأصحاب الفجرة الكفرة الفسقة والله ليس من الحكمة.

فضيلة الشيخ العلامة محمد بن صالح العثيمين -رحمه الله-


الجواب :

الحمد لله وصلى الله وسلم على رسول الله وعلى آله وأصحابه ومن اهتدى بهداه ، أما بعد .
سب الصحابة من المنكرات العظيمة ؛ بل ردة عن الإسلام ، من سبهم وأبغضهم فهو مرتد عن الإسلام ، لأنهم هم نقلة الشريعة ، هم نقلوا لنا حديث رسول الله -صلى الله عليه وسلم- وسنته ، وهم نقلة الوحي ، نقلوا القرآن، فمن سبهم وأبغضهم أو اعتقد فسقهم فهو كافر نسأل الله العافية ، نسأل الله العافية والسلامة .

كتاب (الأسئلة اليامية) السؤال السادس

سماحة الشيخ العلامة عبد العزيز بن عبد الله بن باز -رحمه الله -



جاء في كتاب الكبائر للإمام الحافظ شمس الدين الذهبي -رحمه الله- :

سب أحد من الصحابة -رضوان الله عليهم-

ثبت في الصحيحين أن رسول الله -صلى الله عليه و سلم- قال : يقول الله تعالى :" من عادى لي وليًا فقد آذنته بالحرب " ، و قال -صلى الله عليه و سلم- :" لا تسبوا أصحابي فوالذي نفسي بيده لو أنفق أحدكم مثل أحد ذهبًا ما بلغ مد أحدهم و لا نصفيه " (مخرج في الصحيحين) .

و قال -صلى الله عليه و سلم- :" الله الله في أصحابي لا تتخذوهم غرضًا بعدي ، فمن أحبهم فبحبي أحبهم و من أبغضهم فببغضي أبغضهم ، و من آذاهم فقد آذاني و من آذاني فقد آذى الله ، و من آذى الله فقد أوشك أن يأخذه " أخرجه الترمذي .


ففي الحديث و أمثاله بيان حالة من جعلهم غرضًا بعد رسول الله -صلى الله عليه و سلم- و سبهم و افترى عليهم و كفرهم و اجترأ عليهم .

و قوله -صلى الله عليه و سلم- : " الله الله" كلمة تحذير و إنذار كما يقول المحذر النار النار أي : احذروا النار ، و قوله : " لا تتخذوهم غرضًا بعدي" أي لا تتخذوهم غرضًا للسب و الطعن ، كما يقال : اتخذ فلانًا غرضًا لسبه أي هدفًا للسب ، و قوله : " فمن أحبهم فبحبي أحبهم و من أبغضهم فببضغي أبغضهم " ، فهذا من أجل الفضائل و المناقب لأن محبة الصحابة لكونهم صحبوا رسول الله -صلى الله عليه و سلم- و نصروه و آمنوا به و عزروه و واسوه بالأنفس و الأموال ، فمن أحبهم فإنما أحب النبي -صلى الله عليه و سلم- .

فحب أصحاب النبي -صلى الله عليه و سلم- عنوان محبته و بغضهم عنوان بغضه ، كما جاء في الحديث الصحيح :" حب الأنصار من الإيمان و بغضهم من النفاق" ، و ما ذاك إلا لسابقتهم و مجاهدتهم أعداء الله بين يدي رسول الله -صلى الله عليه و سلم- و كذلك حب علي -رضي الله عنه- من الإيمان و بغضه من النفاق ، و إنما يعرف فضائل الصحابة -رضي الله عنهم- من تدبر أحوالهم و سيرهم و آثارهم في حياة رسول الله -صلى الله عليه و سلم- و بعد موته من المسابقة إلى الإيمان و المجاهدة للكفار و نشر الدين و إظهار شعائر الإسلام ، و إعلاء كلمة الله و رسوله و تعليم فرائضه و سننه ، و لولاهم ما وصل إلينا من الدين أصل و لا فرع ، و لا علمنا من الفرائض و السنن سنة و لا فرضًا و لا علمنا من الأحاديث و الأخبار شيئًا .

فمن طعن فيهم أو سبهم فقد خرج من الدين و مرق من ملة المسلمين ، لأن الطعن لا يكون إلا عن اعتقاد مساويهم و إضمار الحقد فيهم و إنكار ما ذكره الله تعالى في كتابه من ثنائه عليهم ، و ما لرسول الله -صلى الله عليه و سلم- من ثنائه عليهم و فضائلهم و مناقبهم و حبهم ، و لأنهم أرضى الوسائل من المأثور و الوسائط من المنقول ، و الطعن في الوسائط طعن في الأصل ، و الازدراء بالناقل ازدراء بالمنقول ، هذا ظاهر لمن تدبره و سلم من النفاق و من الزندقة و الإلحاد في عقيدته ، و حسبك ما جاء في الأخبار و الآثار من ذلك كقول النبي -صلى الله عليه و سلم- :" إن الله اختارني و اختار لي أصحابًا ، فجعل لي منهم وزراء و أنصارًا و أصهارًا فمن سبهم فعليه لعنة الله و الملائكة و الناس أجمعين ، لا يقبل الله منه يوم القيامة صرفًا و لا عدلاً ".

و عن أنس بن مالك -رضي الله عنه- قال : قال أناس من أصحاب رسول الله -صلى الله عليه و سلم- :" إنا نُسَبْ ، فقال رسول الله -صلى الله عليه و سلم- :" من سب أصحابي فعليه لعنة الله و الملائكة و الناس أجمعين ".

و عنه قال : قال رسول الله -صلى الله عليه و سلم- :" إن الله اختارني و اختار لي أصحابي و جعل لي أصحابًا و إخوانًا و أصهارًا ، و سيجيء قوم بعدهم يعيبونهم و ينقصونهم فلا تواكلوهم و لا تشاربوهم و لا تناكحوهم و لا تصلوا عليهم و لا تصلوا معهم ".

و عن ابن مسعود -رصي الله عنه- قال : قال رسول الله -صلى الله عليه و سلم- :" إذا ذكر أصحابي فأمسكوا ، و إذا ذكر النجوم فأمسكوا ، و إذا ذكر القدر فأمسكوا " .
قال العلماء : معناه من فحص عن سر القدر في الخلق ، و هو : أي الإمساك علامة الإيمان و التسليم لأمر الله ، و كذلك النجوم و من اعتقد أنها فعالة أو لها تأثير من غير إرادة الله عز و جل فهو مشرك ، و كذلك من ذم أصحاب رسول الله -صلى الله عليه و سلم- بشيء و تتبع عثراتهم و ذكر عيبًا و أضافه إليهم كان منافقًا .

بل الواجب على المسلم حب الله و حب رسوله ، و حب ما جاء به ، و حب من يقوم بأمره ، و حب من يأخذ بهديه ، و يعمل بسنته ، و حب آله و أصحابه و أزواجه و أولاده و غلمانه و خدامه ، و حب من يحبهم و بغض من يبغضهم ، لأن أوثق عرى الإيمان الحب في الله و البغض في الله .

قال أيوب السختياني -رضي الله عنه- :" من أحب أبا بكر فقد أقام منار الدين و من أحب عمر فقد أوضح السبيل و من أحب عثمان فقد استنار بنور الله و من أحب عليًا فقد استمسك بالعروة الوثقى ، و من قال الخير في أصحاب رسول الله -صلى الله عليه و سلم- برئ من النفاق ".
و أما مناقب الصحابة و فضائلهم فأكثر من أن تذكر ، و أجمعت علماء السنة العشرة المشهود لهم ، و أفضل العشرة : أبو بكر ثم عمر بن الخطاب ثم عثمان بن عفان ثم علي بن أبي طالب -رضي الله عنهم أجمعين- ، و لا يشك في ذلك إلا مبتدع منافق خبيث .

و قد نص النبي -صلى الله عليه و سلم- في حديث العرباض بن سارية قال : " عليكم بسنتي و سنة الخلفاء الراشدين المهديين من بعدي ، عضوا عليه بالنواجذ ، و إياكم و محدثات الأمور " الحديث .

و الخلفاء الراشدون هم : أبو بكر و عمر و عثمان و علي -رضي الله عنهم أجمعين- ، و أنزل الله في فضائل أبي بكر -رضي الله عنه- آيات من القرآن ،

قال تعالى : " و لا يَأْتَلْ أُولُوا الفَضْلِ منْكُم و السَّعَة أن يُؤْتُوا أُولِي القُرْبَى و المساكِين". الآية

لا خلاف في ذلك فيه ، فنعَته بالفضل -رضوان الله عليه- و قال تعالى :" ثاني اثنين إذْ هُمَا في الْغَارِ" الآية ، لا خلاف أيضًا أن ذلك في أبي بكر -رضي الله عنه- شهدت له الربوبية بالصحبة ، و بشّره بالسكينة ، و حلاه بثاني اثنين كما قال عمر بن الخطاب -رضي الله عنه- :" من يكون أفضل من ثاني اثنين الله ثالثهما ؟"

و قال تعالى :" و الّذي جاءَ بالصِّدْقِ و صَدّقَ به أُولئِكَ هم المُتّقُونَ " .

قال جعفر الصادق : لا خلاف أن الذي جاء بالصدق رسول الله -صلى الله عليه و سلم- و الذي صدّق به أبو بكر -رضي الله عنه- و أي منقبة أبلغ من ذلك فيهم ؟ رضي الله عنهم أجمعين . أهـ

(الكبائر " 207 .. 210")

هل ترى المرأة ربها في الجنة ؟

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

هل ترى المرأة ربها في الجنة ؟

د. عبد العزيز بن محمد العبد اللطيف

عضو هيئة التدريس بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية



السؤال
لقد قرأت في كتب العقائد أن المرأة لاترى الرب يوم القيامة ، أو على أقل تقدير فالمسألة خلافية ، وأنا خائفة من هذا الأمر ، فما ذنبي أن خلقني ربي امرأة ثم يحرمني لذة النظر إليه ، وهالني الأمر عندما أخبرني أحدهم بقوله : إنك امرأة ، ولايجوز أن ينظر إليك الرب ، ومن ذلك الحين وأنا في قلق ، وبدأت ألعن الساعة التي كنت فيها امرأة رجاء أخرجوني من حيرتي ؟

الجواب
أحاديث الرؤية تشمل المؤمنين جميعاً من الرجال والنساء ، فالوعد الكريم برؤية وجه الله –تعالى- الكريم يعمّ أهل الإيمان ذكوراً وإناثاً ، فليست الأنوثة مانعاً من تحقيق هذا النعيم، كما أن الذكورة ليست شرطاً في ذلك .
فعلى الأخت السائلة أن تبادر إلى أسباب هذا الوعد الكريم من الإيمان والعمل الصالح، كما أن عليها أن تحذر من التسخّط على قدر الله ، واختياره الذي لايكون إلا لحكمة بالغة، قال عز وجل : (( ولا تتمنوا ما فضّل الله به بعضكم على بعض للرجال نصيب ما اكتسبوا وللنساء نصيب مما اكتسبن واسألوا الله من فضله إن الله كان بكل شيء عليماً )) ، فإن الخير فيما اختاره الله تعالى .
كما أن عليها أن تتجنب سبّ الأيام ولعنها؛ لأن لعن الأيام والسبّ محرم لقوله -صلى الله عليه وسلم- يقول الله تعالى : " يؤذيني ابن آدم يسب الدهر وأنا الدهر بيدي الأمر أقلّب الليل والنهار " أخرجه مسلم من حديث أبي هريرة

الماء البارد لوجه مشرق و خدود وردية

الماء البارد لوجه مشرق و خدود وردية

العلاج بالصدمة امتد لعالم الجمال، حيث يؤكد خبراء صحة الجلد بأن

مغطس ماء بارد للوجه يوميا يؤدي الى اكتساب الوجه للبريق

والنضارة الطبيعية لأنه يعمل على زيادة ورود الدم الى منطقة الوجه

بعد تعرض الاوعية الدموية المغذية للوجه لصدمة الماء البارد مما

يحفز الجهاز العصبي على العمل على ارسال اشارات عصبية

للاوعية الدموية وذلك بالاتساع من خلال ميك****ية فسيولوجية

تسمى "منعكس الاتساع" علما بأن لهذه الميك****ية استخدامات اخرى

في اكتساب الصحة قبل التخلص من التوتر العضلي



:و للاستفادة من مغطس الماء البارد يجب اتباع ما يلي



- تذويب عشرة مكعبات ثلج في وعاء

- وضع غطاء من الكريم او زيتا على الوجه لتجنب ملامسة الماء البارد مباشرة

- تغطيس الرأس في وعاء الماء البارد مع كتم النفس وذلك لمدة 20ثانية

- بعد تكرار الغطس يتم اخراج الراس من الماء مرتين الى ثلاث مرات

مع استخدام منشفة ناعمة لازالة الكريم او الزيت.

- يتم وضع مرطبا على شكل كريم خفيف على الوجه



:ملاحظة


اذا كانت البشرة دهنية يتم اضافة قليل من النعناع للماء البارد قبل القيام بذلك.

اغرب قصة ........

استفاقت ( باتريسيا روجر ) البالغة من العمر ستة وثلاثين عاما من نومها اثرألم
معوي لا يطاق لكنها مع ذلك طمأنت نفسها قائلة لابد أنه عارض عابر وسوف يزول .....
وقد ظنت وزوجها أن السبب قد يكون شيئا أكلته الليلة الماضية حيث كانا قد
تناولا العشاء في مطعم ياباني ، تناولت فيه باتريسيا طبقا يحوي سمكا نيئا .
لطالما كرهه زوجها ديفد البالغ من العمر أربعين عاما وحذرها من أكله .. الا أن
الآلام تطورت نحو الأسوأ حتى لم يعد بامكانها احتمالها ، فكان أن أسرع بها
زوجها الى أقرب مستشفى في نيويورك حيث أدخلت قسم الطوارىء على
الفور وهي تئن وتبكي من الألم .
في المستشفى احتار الأطباء وأربكتهم العوارض التي ألمت بمريضتهم ، خاصة
أنها أخذت تتقيأ بقسوة بالغة بعدما انتابتها حالة من الهزات العنيفة .
الدكتور ( داميان بيريز ) كان واحدا من الأطباء الذين تواجدوا في غرفة الطوارىء ، أذهله أمر المريضة الى أبعد الحدود وخاصة بعد أن خلعوا عنها ثيابها ولاحظوا أن ثمة شيئا يتحرك تحت الجلد في معدتها .
الخطوة التالية كانت بأخذ صور أشعة لباتريسيا ، لكن الأطباء لم يصدقوا ما
رأوه للتو !! وقبل أن يتمكنوا من مناقشة الخطوة التالية التي سيتخذونها توقف
قلب باتريسيا عن النبض ولم يكن لديهم الوقت لنقلها الى غرفة العمليات ،
فأجبروا على اجراء عملية لها فورا فشقوا لها بطنها ليقع نظرهم على أغرب
منظر رأوه في حياتهم . . !؟؟
صعق الجميع وأخذوا ينظرون الى بعضهم بعضا في ذهول تام غير مصدقين
مايرونه أمامهم كانت أفعى بطول 1.83 متر تقبع داخل معدة باتريسيا .
ويقول الدكتور ( داميان بيريز ) في ذلك : " كان شيئا بدا وكأنه من أحد مشاهد
فيلم رعب ، كانت الأفعى بيضاء اللون مخططة بدوائر غامقة ، كان فمها كبيرا
وحين نظرت الينا كشرت عن أنيابها وأصدرت صوتا يشبه صوت ابريق البخار
أعتقد أن الأفعى كانت بحال غضب لأننا كنا نخرجها من مربضها السري ،
احدى الممرضات تملكها الخوف ، بينما وقفت أخرى وأخذت تصرخ "
باعتقاد الدكتور داميان ، أن الأفعى كانت تعيش في مصران باتريسيا الغليظ وتتغذى من الطعام الذي يمر من خلال جهازها ، وتنمو تدريجيا أكبر فأكبر ،
لكن كيف وصلت الى هناك ( لا فكرة لدينا ولا لدى باتريسيا ) .
بعدما أزال الجراحون الأفعى من معدة باتريسيا ، أخذت تتعافى ببطء . ويقول
الباحثون أن باتريسيا قد تكون ابتلعت بويضة أفعى حين شربت من مياه النهر أثناء رحلة تخييم .
وباتريسيا روجر ، ليست الضحية الأولى بهذاء البلاء البشع ، فقد ذكر في أدب
العصور الوسطى وفي الملفات الطبية بما فيها القرن التاسع عشر عن حالات
مشابهة ، ففي القرن السادس عشر في فرنسا عانى صانع أحذية من آلام حادة
في معدته مدة عشر سنوات الى أن انتهى به الأمر بطعن نفسه يأسا ، لاحقا
عثرت أرملته على أفعى حية في تابوته وقد خرجت من خلال الجرح حيث طعن نفسه

رسالة إلى مدخن ( ارسلها إلى كل مدخن )

بسم الله الرحمن الرحيم
رسالة إلى مدخن

[align=justify]الأخ / ................................ وفقه الله
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد
فإن المسلم له على أخيه المسلم حقوقاً عظيمة لعل من أهمها وأوضحها الحق الذي أرشد إليه نبي الهدى صلى الله عليه وسلم حين قال : ( لا يؤمن أحدكم حتى يحب لأخيه ما يُحب لنفسه ) وانطلاقاً من هذا الحديث العظيم فإنه يسرني أن ألتقي بك على بساط الكلمة الهادفة مؤملاً أن تكون هذه الرسالة عربون وفاء بيني وبين شخصك الكريم كأدنى حق أقدمه لأمثالك من الكرماء .

أولاً : لقد خلقك الله تعالى لهدف عظيم أبان عنه في كتابه الكريم حين قال : (( وما خلقت الجن والإنس إلا ليعبدون )) لذا كان من المفترض علىّ وعليك أن نلتزم بهذه الغاية التي خُلقنا من أجلها ، بل نسعى إلى تحقيقها وتجذيرها في نفوسنا . ألا ترى حينما تمارس هذه العادة السيئة سواء كانت سيجارة في الطريق أو معاقرة نارجيلة في أماكن مشبوهة أنك تخرق سياج هذه العبودية ؟ وتتجاوز الأهداف التي من أجلها خُلقت ؟ إن هذه العادة لا تتفق مع أغلى هدف في الحياة يسعى الإنسان إلى تحقيقه ، بل تقف في الجانب الآخر المضاد لهذه الأهداف . ويكفي اللبيب من أمثالك أن يبقى أسيراً لعادة تنحرف به عن الأهداف السامية في حياته إلى غير معنى أو تحقيق قيمة على مستوى الحياة .

ثانياً : لقد أبانت نصوص القرآن والسنة قُبح هذه العادة ودناءتها على مستوى الأفراد والمتأمل في النصوص بتجرد وإنصاف يدرك بجلاء قُبح هذه العادة وعدم موافقتها للشرع والعقل فهذا القرآن الكريم يقول الله تعالى فيه : (( …….يُحل لهم الطيبات ويُحرّم عليهم الخبائث )) والدخان خبيث لا يماري في ذلك العقلاء . وأرشد الله تعالى المسلم إلى عدم إهدار قيمة حياته ومصادرتها لأضعف الأسباب فقال تعالى : (( ولا تُلقوا بأيديكم إلى التهلكة )) والمدخن يتعمّد ذلك تحت أسر الشهوة . أدرك ذلك العقلاء وأوضح عنه بجلاء الأطباء في كل زمان ومكان . وتكاثرت نصوص الشرع على احترام قيمة المال وأن المسلم مسؤول مسؤولية كاملة بين يدي الله تعالى عن هذا المال كما قال صلى الله عليه وسلم : ( لا تزولا قدما عبد يوم القيامة حتى يُسأل عن أربع ....... وذكر منها عن ماله من أين اكتسبه وفيما أنفقه ) فإذا وقفت بين يدي الله تعالى فبماذا يكون جوابك عن السؤال العظيم وقد أحرقت بيديك آلاف الريالات ، ولك أن تتصوّر هذه العملية الحسابية التالية : مدخن ينفق في سبيل هذه العادة في اليوم الواحد ( 5) ريالات فقط ، فيكون جملة ما أنفقه في الشهر الواحد ( 150) ريال ، في عام واحد يكون مجموع ما أنفقه ( 1800) ريال ، على متوسط عمر الإنسان ( 60) سنة يكون جملة ما أهدره فقط في ممارسة هذه العادة ( 10800) ريالاً . فبالله عليك لو تصوّرت هذه العملية الحسابية وهي أقل ما يمكن أن نحسبه كيف لك أن تجيب رب السموات والأرض ، مالك الملك ، رب الأولين والآخرين على هذا الضياع منك وأنت في كامل وعيك وإدراكك . إن المسؤولية عظيمة وفي الوقت ذاته خطيرة . ولو لم يكن في ممارسة هذه العادة إلا هذا الضياع وهذه الخسائر لكان كافياً للشرع أن يحرّم هذه العادة . ولهذا أفتى جمع من أهل العلم كالشيخ عبد العزيز بن باز ، وشيخنا محمد الصالح العثيمين ، وجمع آخرون من العلماء في هذه البلاد وغيرها بحرمة هذه العادة وقُبح ممارستها .
ثالثاً : إن ممارس هذه العادة يعيش تناقضاً بيّناً في حياته فتراه حريصاً على العبادة ، مسارعاً إليها ، يسعى في مرضات خالقه تعالى ، ويبذل الغالي والنفيس في سبيل مرضاته ، وهو في الوقت ذاته يسلك بممارسة هذه العادة سبيلاً آخر غير مرضاة الله فيسعى لغضبه ، ويسارع إلى خلاف منهجه وشرعه ، ويبذل وقته وماله في سبيل سخطه . فأي تناقض أقبح من هذا وأسوء منه ؟ وصدق القائل :
إن المتناقضات في عالم العقلاء سفه يمارسه الأفراد أياً كانوا ، ولا يوجد متناقض يصل إلى هذه الدرجة مثل هذا التناقض الغريب فواعجباً حينما يصل الشيطان بأكرم مخلوق إلى هذه النوعية من التناقض .

رابعاً : لقد رأيتك ورآك غيري من الناس تعتني كثيراً بمظهرك ، وتحافظ على قيمة النظافة في حياتك ، ولكم رأيتك تحزن لأدنى بقعة تلوّث ثوبك وجسدك وتسارع لإزالتها بكل ما تملك ، لكن الغريب جداً أنك في الوقت ذاته أراك تصر على التعلّق بأسوء وأخبث شجرة فتلوّث بها جسدك ناسياً أو متناسياً ذاك الحرص على النظافة كمبدأ تعيش به في حياتك . إن الدخان يلوّث فمك ، ويدنّس شفتيك ، ويعقّب أسوء المناظر عليهما . ولك أن تتمعّن في المرآة جيداً لترى صورة فمك في وضعها الحقيقي . وليت الأمر ينتهي عند ذلك لكنك تتجاوز بهذه العادة إلى أن تكون ممن آذى عباد الله تعالى ، ومن هؤلاء العباد الذين يكتون بسوء الرائحة ملائكة الرحمن حينما يتلقفون فمك أثناء قراءة القرآن كما جاء ذلك في الخبر عن رسول الهدى صلى الله عليه وسلم فيالله كم هي الأذية التي تصدر منك إلى قوم يؤدون واجباً عظيماً تجاه عبادتك . ولعلك تذكر أن النبي صلى الله عليه وسلم قال : ( من أكل من هذه الشجرة الخبثة ـ يعني الثوم والبصل ـ فلا يقربن مسجدنا فإن الملائكة تتأذى مما يتأذى منه بنو آدم ) والخليفة الراشد عمر بن الخطاب رضي الله عنه وجد هذه الريح مع أحد المسلمين في المسجد فأمر به فاُخرج إلى البقيع . وإذا كان هذا مع البصل والثوم وهي مما أحله الله تعالى فكيف بشجرة الدخان الخبيثة . وممن تكون سبباً في أذيتهم زوجك الكريمة التي رضيت بك شريكاً لحياتها هي الأخرى تعاني من أثر هذه الرائحة ، وحديث كثير من الزوجات وصل إلى أوساط كثيرة يحكي حالهن وتأذيهن من مثل هذه الروائح .
وليت شعري من يشعر بها وبمأساتها وحينما تسمع من يروي لها حال النبي صلى الله عليه وسلم وشدة تعلّقه بالسواك كما أخبرت عائشة رضي الله عنها في مرض موته أنه لما دخل عليه عبد الرحمن بن ابي بكر رضي الله عنهما ومعه سواك يستاك به أبدّه بصره قالت : فعرفت أنه يُحب السواك . فقلت آخذه لك : فاشار برأسه أن نعم قالت : فأخذته وقضمته وطيبته فاستاك به إلى هذه الدرجة من التعلّق بالسواك وحب النظافة .

خامساً : إن ما تمارسه اليوم بمحض إرادتك إنما هو من صُنع عدوك الكافر ، جهد فيه ليقتل به نفسك ، وليأخذ به مالك ، وليدنّس به كرامتك فتحقق على يديك كل ما أراده من سوء ورذيلة ، وبمثل هذه الأخطاء يتحقق نصر العدو الكافر على الأمة الإسلامية فبالله عليك أي معنى للحياة بعد هذا ؟ وأي شرف للإنسان حين يتحقق ذلك ؟

وأخيراً : الخطأ مني ومنك أمر مكتوب ، قال صلى الله عليه وسلم : ( كل ابن آدم خطاء …. ) والتوبة من الخطأ عليها مدار الكرامة ، وهي الوحيدة التي تمسح آثار الماضي مهما كانت أوضاره وآثاره فالزم حفظك الله أولاً: دعاء الله تعالى وتحرى أوقات الإجابة ، وألح على الله في الدعاء في طلب الفكاك من هذه الخطيئة ، وثانياً : فكّر بجدية في الخلاص وازرع في نفسك الثقة ، وتذكّر أن النجاح كل النجاح خلف هذا القرار ، وذكّر نفسك بأن في الخلاص إزالة لآصار الشيطان من نفسك وثالثاً : تجنّب رفقاء الطريق وكل من رافقك في هذه الخطيئة فهو رفيق لا يستحق أن يكون رفيقاً لمستقبل يأمله إنسان ويعيش فيه كل أمانيه .
هذه رسالتي بين يديك لم يكن دافعها إلا إخاء يتدفّق في قلبي إلى شخصك الكريم ، وكلي أمل أن تلقى منك قبولاً ، وأن تحظى منك باستعداد نحو قرار التوبة المنتظر . والله يتولاك برعايته .

المشتاقون إلى الجنة

فقد قال النبي : « قال الله عز وجل: أعددت لعبادي ما لا عين رأت، ولا أذن سمعت، ولا خطر على قلب بشر. فاقرؤوا إن شئتم: { فلا تعلم نفس ما أخفي لهم من قرة أعين } » [رواه البخاري ومسلم وغيرهما].



قال الإمام ابن القيم رحمه الله: وكيف يقدر قدر دار غرسها الله بيده وجعلها مقرًا لأحبابه، وملأها من رحمته وكرامته ورضوانه، ووصف نعيمها بالفوز العظيم، وملكها بالملك الكبير، وأودعها جميع الخير بحذافيره، وطهرها من كل عيب وآفة ونقص.



فإن سألت: عن أرضها وتربتها، فهي المسك والزعفران.

وإن سألت: عن سقفها، فهو عرش الرحمن.

وإن سألت: عن بلاطها ، فهو المسك الأذفر.

وإن سألت: عن حصبائها، فهو اللؤلؤ والجوهر.

وإن سألت: عن بنائها، فلبنة من فضة ولبنة من ذهب، لا من الحطب والخشب.

وإن سألت: عن أشجارها، فما فيها شجرة إلا وساقها من ذهب.

وإن سألت: عن ثمرها، فأمثال القلال، ألين من الزبد وأحلى من العسل.

وإن سألت: عن ورقها، فأحسن ما يكون من رقائق الحلل.

وإن سألت: عن أنهارها، فأنهارها من لبن لم يتغير طعمه، وأنهار من خمر لذة للشاربين، وأنهار من عسل مصفى.

وإن سألت: عن طعامهم، ففاكهة مما يتخيرون، ولحم طير مما يشتهون.

وإن سألت: عن شرابهم، فالتسنيم والزنجبيل والكافور.

وإن سألت: عن آنيتهم، فآنية الذهب والفضة في صفاء القوارير.

وإن سألت: عن سعة أبوابها، فبين المصراعين مسيرة أربعين من الأعوام، وليأتين عليها يوم وهو كظيظ من الزحام.

وإن سألت: عن تصفيق الرياح لأشجارها، فإنها تستفز بالطرب من يسمعها.

وإن سألت: عن ظلها ففيها شجرة واحدة يسير الراكب المجد السريع في ظلها مئة عام لا يقطعها.

وإن سألت: عن خيامها وقبابها، فالخيمة من درة مجوفة طولها ستون ميلاً من تلك الخيام.

وإن سألت: عن علاليها وجواسقها فهي غرف من فوقها غرف مبنية، تجري من تحتها الأنهار.

وإن سألت: عن ارتفاعها فانظر إلى الكواكب الطاع، أو الغارب في الأفق الذي لا تكاد تناله الأبصار.

وإن سألت: عن لباس أهلها، فهو الحرير والذهب.

وإن سألت: عن فرشها، فبطائنها من إستبرق مفروشة في أعلى الرتب.

وإن سألت: عن أرائكها، فهي الأسرة عليها البشخانات، وهي الحجال مزررة بأزرار الذهب، فما لها من فروج ولا خلال.

وإن سألت: عن أسنانهم، فأبناء ثلاثة وثلاثين، على صورة آدم عليه السلام، أبي البشر.

وإن سألت: عن وجوه أهلها وحسنهم، فعلى صورة القمر.

وإن سألت: عن سماعهم، فغناء أزواجهم من الحور العين، وأعلى منه سماع أصوات الملائكة والنبيين، وأعلى منهما سماع خطاب رب العالمين.

وإن سألت: عن مطاياهم التي يتزاورون عليها، فنجائب أنشأها الله مما شاء، تسير بهم حيث شاؤوا من الجنان.

وإن سألت: عن حليهم وشارتهم، فأساور الذهب واللؤلؤ على الرؤوس ملابس التيجان.

وإن سألت: عن غلمانهم، فولدان مخلدون، كأنهم لؤلؤ مكنون.

وإن سألت: عن عرائسهم وأزواجهم، فهن الكواعب الأتراب، اللائي جرى في أعضائهن ماء الشباب، فللورد والتفاح ما لبسته الخدود، وللرمان ما تضمنته النهود، وللؤلؤ المنظوم ما حوته الثغور، وللدقة و اللطافة ما دارت عليه الخصور.



تجري الشمس في محاسن وجهها إذا برزت، ويضيئ البرق من بين ثناياها إذا تبسمت، وإذا قابلت حبها فقل ما شئت في تقابل النيرين، وإذا حادثته فما ظنك في محادثة الحبيبين، وإن ضمها إليه فما ظنك بتعانق الغصنين، يرى وجهه في صحن خدها، كما يرى في المرآة التي جلاها صيقلها [الصيقل: جلاء السيوف، والمقصود هنا تشبيه وجه الحوراء بالمرآة التي جلاها ولمعها منظفها حتى بدت أنظف وأجلى ما يكون]، ويرى مخ ساقها من وراء اللحم، ولا يستره جلدها ولا عظمها ولا حللها.

لو أطلت على الدنيا لملأت ما بين الأرض والسماء ريحًا ، ولاستنطقت أفواه الخلائق تهليلا وتكبيرًا و تسبيحًا ، ولتزخرف لها ما بين الخافقين، ولأغمضت عن غيرها كل عين، ولطمست ضوء الشمس كما تطمس الشمس ضوء النجوم، ولآمن كل من رآها على وجه الأرض بالله الحي القيوم، ونصيفها (الخمار) على رأسها خير من الدنيا وما فيها.

ووصاله أشهى إليها من جميع أمانيها، لا تزداد على تطاول الأحقاب إلا حسنًا وجمالا ، ولا يزداد على طول المدى إلا محبةً ووصالا ، مبرأة من الحبل (الحمل) والولادة والحيض والنفاس، مطهرة من المخاط والبصاق والبول والغائط وسائر الأدناس.

لا يفنى شبابها ولا تبلى ثيابها، ولا يخلق ثوب جمالها، ولا يمل طيب وصالها، قد قصرت طرفها على زوجها، فلا تطمح لأحد سواه، وقصرت طرفه عليها فهي غاية أمنيته وهواه، إن نظر إليها أسرّته ، وإن أمرها أطاعته، وإن غاب عنها حفظته فهو معها في غاية الأماني والأمان.

هذا ولم يطمثها قبله إنس ولا جان، كلما نظر إليها ملأت قلبه سرورًا ، وكلما حدثته ملأت أذنه لؤلؤا منظومًا ومنثورًا ، وإذا برزت ملأت القصر والغرفة نورًا.

وإن سألت: عن السن، فأتراب في أعدل سن الشباب.

وإن سألت: عن الحسن، فهل رأيت الشمس والقمر.

وإن سألت: عن الحدق (سواد العيون) فأحسن سواد، في أصفى بياض، في أحسن حور (أي: شدة بياض العين مع قوة سوادها).

وإن سألت: عن القدود، فهل رأيت أحسن الأغصان.

وإن سألت: عن النهود، فهن الكواعب، نهودهن كألطف الرمان.

وإن سألت: عن اللون، فكأنه الياقوت والمرجان.

وإن سألت: عن حسن الخلق، فهن الخيرات الحسان، اللاتي جمع لهن بين الحسن والإحسان، فأعطين جمال الباطن والظاهر، فهن أفراح النفوس وقرة النواظر.

وإن سألت: عن حسن العشرة، ولذة ما هنالك: فهن العروب المتحببات إلى الأزواج، بلطافة التبعل، التي تمتزج بالزوج أي امتزاج.



فما ظنك بإمرأة إذا ضحكة بوجه زوجها أضاءة الجنة من ضحكها، وإذا انتقلت من قصر إلى قصر قلت هذه الشمس متنقل في بروج فلكها، وإذا حاضرت زوجها فياحسن تلك المحاضرة، وإن خاصرته فيالذت تلك المعانقة والمخاصرة:

إن غنت فيا لذت الأبصار والأسماع، وإن آنست وأنفعت فياحبذا تلك المؤانسة والإمتاع، وإن قبلت فلا شيء أشها إليه من ذلك التقبيل، وإن نولت فلا ألذ وى ألذ ولا أطيب من ذلك التنويل.



هذا، وإن سألت: عن يوم المزيد، وزيارة العزيز الحميد، ورؤية وجهه المنزه عن التمثيل والتشبيه، كما ترى الشمس في الظهيرة والقمر ليلة البدر، كما تواتر النقل فيه عن الصادق المصدوق، وذلك موجود في الصحاح، والسنن المسانيد، ومن رواية جرير، وصهيب، وأنس، وأبي هريرة، وأبي موسى، وأبي سعيد، فاستمع يوم ينادي المنادي: يا أهل الجنة



إن ربكم تبارك وتعالى يستزيركم فحيى على زيارته، فيقولون سمعاً وطاعة، وينهضون إلى الزيارة مبادرين، فإذا بالنجائب قد أعدت لهم، فيستوون على ظهورها مسرعين، حتى إذا انتهوا إلى الوادي الأفيح الذي جعل لهم موعداّ، وجمعوا هناك، فلم يغادر الداعي منهم أحداً، أمر الرب سبحانه وتعالى بكرسية فنصب هناك، ثم نصبت لهم منابر من نور، ومنابر من لؤلؤ، ومنابر من زبرجد، ومنابر من ذهب، ومنابر من فضة، وجلس أدناهم - وحاشاهم أن يكون بينهم دنئ - على كثبان المسك، ما يرون أصحاب الكراسي فوقهم العطايا، حتى إذا استقرت بهم مجالسهم، واطمأنت بهم أماكنهم، نادى المنادي: يا أهل الجنة سلام عليكم.

فلا ترد هذه التحية بأحسن من قولهم: اللهم أنت السلام، ومنك السلام، تباركت ياذا الجلال والإكرام. فيتجلى لهم الرب تبارك وتعالى يضحك إليهم ويقول: يا أهل الجنة

فيكون أول ما يسمعون من تعالى: أين عبادي الذين أطاعوني بالغيب ولم يروني، فهذا يوم المزيد. فيجتمعون على كلمة واحدة: أن قد رضينا، فارض عنا، فيقول: يا أهل الجنة إني لو لم أرض عنكم لم أسكنكم جنتي، هذا يوم المزيد، فسلوني فيجتمعون على كلمة واحدة: أرنا وجهك ننظر إليه. فيكشف الرب جل جلاله الحجب، ويتجلا لهم فيغشاهم من نوره ما لو لا أن الله سبحانه وتعالى قضى ألا يحترقوا لاحترقوا. ولا يبقى في ذلك المجلس أحد إلا حاضره ربه تعالى محاضرة، حتى إنه يقول: يا فلان، أتذكر يوم فعلت كذا وكذا، يذكره ببعض غدراته في الدنيا، فيقول: يا رب ألم تغفر لي؟ فيقول: بلى بمغفرتي بلغت منزلتك هذه. فيا لذت الأسماع بتلك المحاضرة. ويا قرة عيون الأبرار بالنظر إلى وجهه الكريم في الدار الآخرة. ويا ذلة الراجعين بالصفقة الخاسرة.



{ وجوه يومئذ ناضرة، إلى ربها ناظرة، وجوه يوم إذا باسرة، تظن أن يفعل بها فاقرة } [القيامة:22-25].

الرجال لهم الحور العين في الجنه .. والنساء ماذا لهم ؟

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الموضوع على شكل حوار بينها وبينه

  • ** قالت:
كلما قرأت القرآن استغربت من كثرة تشويق الله لكم بالزوجات من الحور العين، ولم يعرض الله لنا نحن معشر النساء أي ترغيب من رجال الجنة، فلماذا هذه التفرقة في المعاملة؟ وهل خص الله الرجال بنعيم لم يعط للنساء مثله؟
  • ** قلت:
أن سؤالك في محله، ولكن دعيني أوضح لك بعض الجوانب المهمة في هذه المسألة.

  • ** قالت:
تفضل.
  • ** قلت:
أختي الفاضلة... إن الله تعالى خلق البشر وهو أعلم بالخطاب الذي يؤثر بهم، كما أن من المعروف أن لغة الرجال تختلف عن لغة النساء، فأنت مثلا تقولين لابنك الذكر : إذا كبرت فاني أزوجك من فتاة صالحة جميلة، بينما لا تقولين لابنتك الأنثى إذا كبرت سأزوجك بشاب جميل.

  • ** قالت:
هذا صحيح.
  • ** قلت:
فلغة الإغراء بالجمال الشكلي تحرك الرجل، ولكن المرأة يحركها جمال المشاعر والأخلاق.

  • ** قالت:
إذن المرأة أفضل...
  • ** قلت:
القضية ليس لها علاقة بالأفضلية، وإنما هي فروق فردية في الخطاب بين الجنسين، فالرجل غالباً ما يكون (طالباً)، والمرأة غالباً ما تكون مطلوبة، ولهذا فضل الله تعالى صفات للنساء في الجنة للرجال لأن ذلك يؤثر بهم ويحرك مشاعرهم، بينما لم يفضل في ذلك النساء ولأنه أعلم بما يؤثر بكل واحد منهم.

  • ** قالت:
ولكن أحياناً المرأة تكون طالبة والرجل مطلوباً، أليس كذلك؟؟
  • ** قلت:
ربما ، ولكن هذه حالات نادرة، والشريعة الإسلامية تنزل أحكامها على الأغلب والأعم.

  • ** قالت:
ولكنك أنت تلغي شهوة المرأة للرجال في هذا التحليل؟
  • ** قلت:
كلامك غير صحيح، فان الله تعالى عادل وحكيم وعليم، وهذه الأسماء والصفات الله تعالى تجعلنا نعتقد بأنه لا يظلم أحداً أبداً، فكما انه تعالى خصص نساء في الجنة للرجال وسماهم (الحور العين) فكذلك ربنا تبارك وتعالى لا يظلم النساء وخصص لهن ما يشتهين.

  • ** قالت:
وهل أفهم من كلامك هذا أن لنا مثل الرجال؟ وأن الله تعالى خصص لنا ما نستمتع به؟!
  • ** قلت:
وما المانع في ذلك؟
ألم تقرأي قول الله تعالى: ((ولهم فيها ما تشتهيه الأنفس وتلذ العين))، والخطاب هنا للرجل والمرأة، فكل ما تشتهيه نفسك موجود في الجنة، فالله لم يفصل للنساء بالخطاب لأنه أعلم باللغة التي تؤثر بهن وتقوم سلوكهن، بينما فصل للرجال لأن التفصيل في النساء من أهل الجنة يؤثر بالرجال ويقوم سلوكهم.

  • ** قالت:
أشكرك على هذا البيان، وكما ذكرت فإن الله لا يظلم أحداً ويعطي كل جنس ما يشتهيه ويحبه في الجنة.
  • ** قلت:
وأزيدك.. فإنك إن دخلت الجنة تكونين أفضل من حور العين لأنهن خلقن للجنة، وأما أنت فدخلت الجنة بعملك ورحمة الله تعالى...

  • ** قالت:
إذن هنيئاً لنا بما تشتهيه أنفسنا.

الهدوء الذي يسبق العاصفة


[align=justify]كلنا ننام ثم نصحو

كلمات بسيطة تبدو !


ولكن..

لست أعني الليل الذي ينام فيه الجميع

بل ليلك أنت يامن غفلت عما تستطيع


يامن لم تع أن من المحال دوام الحال

فاشتاق من روائعك ما ينتظرك توقضه من نوم طال


نحن منا من يغط في سبات عميق

ومنا من لروعة بقية حياته يفيق



ولابد أن نعلم أن..

كل ليل يتلوه صباح

فيه غدو فيه رواح

فيه أماني فيه اقتراح

فيه إرادة فيه اجتياح

فيه عزيمة فيه اتضاح

فيه انجاز فيه نجاح

فيه سعادة فيه افراح

فيه وصول فيه ارتياح


فليكن !

الهدوء الذي يسبق العاصفة !!


ولنستيقظ الآن بأنفسنا

ولنحيي فينا مامات

ونعيد النور لأعيننا

لننظر جمــــال كل آت



ولنجعل ماكان.. لنا قيلولة

نعود بعدها لنهار أوضح

ومن سلك طريقا عازماً في وصوله

حتما سيصل وأكيد أنا من أنه سيربح



فما رأيك أنت ؟؟
[/CENTER]

أسئلة الخطوبة العشرة ..(للمقبلين على الزواج)


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

عندنا بعض الأسئلة التي نقترح على كل خطيبين ان يجيبا على هذه الاسئلة في لقاء التعارف بينهما وقد جربت هذه الاسئلة وكانت لها نتائج ايجابيه وناجحه في الزواج .

بس أبي أعرف أحد في هذا المنتدى جرب هذه الأسئلة أو جزء منها وماهي النتائج ؟

هل تعتبر هذه الأسئلة عاديه ويقدر أي واحد يسئلها لخطيبته ... يعني بمجتمعاتنا العربية وعاداتنا وتقالدينا ؟


1- ما هو طموحك المستقبلي وما هدفك في الحياة؟


إن لكل إنسان أمنية في حياته يسعى لتحقيقها سواءً في المجال
الاجتماعي أو الديني أو الأسري أو العلمي وغيره ،ومن المهم
في بداية التعارف بين الخاطب والمخطوبة أن تكون الرؤية
المستقبلية للطرفين واضحة. وكلما كانت الرؤية واضحة كلما
قل الخلاف بين الزوجين في المستقبل.

2-ما هو تصورك لمفهوم الزواج؟


إن هذا السؤال من الأسئلة المهمة بين الطرفين ،وذلك
حتى يتعارف الطرفان على بعضهما أكثر، تقول إحدى
المتزوجات: فوجئت عندما عرفت أن مفهوم الزواج عند
زوجي هو مجرد تحقيق رغباته الجنسية فقط ، وأما أنا
فلا احترام لي ولا تقدير وكل المسئوليات ملقاة علي.
ويقول الزوج : كم فوجئت عندما علمت أن مفهوم الزواج
عند زوجتي أنة من أجل الأبناء وأنا معها في مشاكل دائمة
وإلي الآن لم يرزقنا الله الولد . فمعرفة مفهوم الزواج عند
الطرفين والحوار حوله من الأمور التي تساعد على
الاستقرار الأسري مستقبلاً.

3-ما هي الصفات التي تحب أن تراها في شريك حياتك؟


جميل أن يتحدث الإنسان عن مشاعره وما يحب وما يكره
وأجمل من ذلك كله أن يكون مثل هذا الحوار قبل الزواج
بين الخاطب والمخطوبة ، حتى يستطيع كل طرف أن
يحكم على الطرف الآخر إذا كان يناسبه من عدمه. ونقصد
بالمحبوبات والمكروهات إلى النفس من السلوك
والاخلاقيات والأساليب والمطعومات والهوايات وغيرها

4-هل تر من الضروري إنجاب الطفل في أول سنة من الزواج؟




لعل البعض يعتقد أن هذا السؤال غير مهم ، ولكن كم من حالة
تفكك وانفصال حصلت بين الأزواج بسبب هذا الموضوع
وخصوصاً إذا بدأ أهل الزوج أو الزوجة يضغطون على
الزوجين في موضوع الإنجاب ، ولكن على الزوجين ان يتفقا
فيما بينهما على هذا الموضوع. وأن لا يكون سبباً من أسباب
المشاكل الزوجية في المستقبل ، ونحن لم نققل أن الأفضل
الإنجاب في أول سنة أو التأخير وإنما نترك هذه المسألة
لاتفاق الخطيبين.

5-هل تعاني من أي مشاكل صحية ؟ أو عيوب خلقية؟



لا شك أن معرفة الأمراض التي يعاني منها الطرف الأخر
لا قدر الله تؤثر في قرار الاختيار الزواجي بل إن إخفاء
المرض على الطرف الأخر يعتبر من الغش في العقد فلا
بد أن يكون ذلك واضحاً بين الطرفين سواًكان به عاهة
مستديمة أو برص في أماكن خفية من جسدة أو مرض السكر
أو غيرها من الأمراض أو العيوب التي يعاني منها المقبل على الزواج.

6-هل أنت اجتماعي؟ ومن هم أصدقاوك؟


إن العلاقات الاجتماعية هي أبرز ما يميز الإنسان ، ومهم
أن يكون الإنسان اجتماعي الطبع يألف ويؤلف ، يحب ويحب
ومهم عند التعارف أن يتعرف على الطرف الأخر من الناحية
الاجتماعية كمعرفة أصدقائه وقوة علاقته بهم. وهل هو من
النوع الاجتماعي أو الانطوائي.

7-كيف هي علاقتك بوالديك؟(إخوانك ، أخواتك ، أرحامك).



إن معرفة علاقة الخاطب أو المخطوبة بوالديه وأهله أمر
في غاية الأهمية وذلك لأنة كما يقال إن الزواج ليس عقداً
بين طرفين فقط وإنما هو عقد بين عائلتين فالزوج لن يعيش
مع زوجته بمفرده منقطعاً عن العالم من حوله ، وإنما سيعيشان
معاً وكلما كانت العلاقة بالوالدين بالوالدين حسنة كلما بارك الله
في هذا الزواج ، وكتب لهذه العائلة التوفيق.

8-بماذا تقضي وقت فراغك ؟ وما هي هواياتك.


كلما ازداد التعرف على الطرف الأخر كلما كان القرار
بالاختيار سهلا و ميسراً ، وإن معرفة ما يحب الإنسان
عملة في وقت فراغه دليل على شخصيته ومعيار لطموحه
وأهدافه في الحياة ونظرته لمستقبله وشخصيته.

9-هل لك نشاط خيري أو تطوعي ؟



كلما كانت علاقة الشخص بربه قوية كلما كان مأمون الجانب
ويفضل أن تكون الفتاة أو الفتى يقتطعا جزءاً من وقتهما للعمل
الخيري التطوعي وذلك من خلال تقديم عمل انمائي أو مساعدة
أو حضور مجالس الخير والاستفادة منها فإن هذا النشاط مما
يجدد الحياة الزوجية ويقوي العلاقة بينهما لأنهما يسعيان في
هذه الدنيا من أجل هدف واحد وهو مرضاة الرب.



10-ما رأيك لو تدخلت والدتي أو والدتك في حياتنا الشخصية؟


إن هذا السؤال ينبغي أن يطرحة المقبل على الخطوبة وذلك ليتعرف كل واحد منهما على الأخر في هذا الجانب ومدى حساسيته عنده فيتفقا إذا اختلفا في وجهة النظر على سياسة في التعامل بينهما وطريقه في حل الخلاف لو حصل تدخل من الوالد أو الوالدة أو حتى الجدة في علاقتهما الخاصة. ويمكن أن تراجع صفحة تجارب ناجحة لتستفيد مما ذكر فيها

المصدر:الأستاذ جاسم المطوع